الدولية

#ترامب يفاجئ #الصين ويطالب بتخفيف قيود التجارة

في مفاجأة جديدة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، هاجم قيودا مقترحة على التجارة مع الصين وقال إن الأمن القومي لا يمكن استخدامه “كذريعة” لجعل شراء المنتجات الأمريكية أكثر صعوبة على الدول الأجنبية

وانتقادات ترامب التي وردت في سلسلة تغريدات على تويتر، الثلاثاء، هي إشارة فيما يبدو إلى تقارير ترددت في مطلع الأسبوع بأن الحكومة الأمريكية تدرس إمكانية منع شركة جنرال إلكتريك من مواصلة توريد محركات لطائرات ركاب صينية جديدة

وتدرس واشنطن أيضا قيودا على مكونات أخرى لطائرات تجارية صينية، مثل أنظمة قيادة الطائرات، تصنعها شركة هانيول إنترناشيونال

والحجة الرئيسية وراء التضييق المحتمل لبيع أجزاء أمريكية إلى صناعة الطائرات في الصين أن الشحنات قد تغذي صعود منافس قوي لشركة بوينج الأمريكية أو تعزز القدرات العسكرية للصين

وكتب ترامب على تويتر “الولايات المتحدة لا يمكن ولن تصبح مكانا صعبا للتعامل معه فيما يتعلق بالدول الأجنبية التي تشتري منتجاتنا، بما في ذلك ذريعة الأمن القومي التي تستخدم دائما”

وأضاف قائلا: “على سبيل المثال، أنا أريد أن تشتري الصين محركاتنا النفاثة التي هي الأفضل في العالم”

ولم يحدد ترامب طبيعة القيود. ولم يرد البيت الأبيض على الفور على طلب للتعقيب

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء الأمريكية إلى أن هذا التدخل الرئاسي يمثل تراجعا عاما نادرا عن السياسة المتشددة للإدارة الأمريكية تجاه الصين والتي تفرض قواعد أشد صرامة على مبيعات التكنولوجيا الأمريكية الحيوية من أشباه الموصلات إلى محركات الطائرات للصين

كما يأتي هذا التصريح في الوقت الذي يروج فيه ترامب للاتفاق التجاري المرحلي الأول بين الولايات المتحدة والصين والذي يستهدف بيع منتجات أمريكية بقيمة 200 مليار دولار بما في ذلك الطائرات التجارية وغيرها من المنتجات الصناعية

ومن المتوقع أن يقرر كبار المسؤولين الأمريكيين بنهاية الشهر الحالي ما إذا كانوا سيحظرون بيع المحركات النفاثة

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى