فنون

صالون الرياض الفني يحتفل بمرور ٦ سنوات على تأسيسه صالون الرياض.. ركيزة جديدة لعشاق الفن والإبداع السعودي الأصيل

احتفل صالون الرياض الفني بمناسبة مرور ٦ سنوات على تأسيسه يوم الاربعاء الماضي الموافق ١٩ فبراير من العام ٢٠٢٠ وسط حضور فني واعلامي كبير في العاصمة الرياض و يعتبر الصالون الفني إحدى الركائز الفنية الجديدة في العاصمة السعودية الرياض، وداعما رئيسيا للفنانين ومصدرا ومرجعا أساسيا لعشاق الفن والإبداع السعودي الأصيل، كما أنه يمثل فرصة رائعة وهمزة وصل بين الأجيال الفنية للقاء وتبادل الخبرات والأفكار بما يسهم في خدمة وتعزيز الحركة الفنية السعودية وإحياء مورثها الفني.
ولمن لا يعرفه، فصالون الرياض يعد أول صالون فني وأدبي مستقل في المنطقة الوسطى، وجاء تأسيسه قبل ست سنوات بمجهودات ذاتية ومبادرات بسيطة من الفنان خالد عبد الرحيم، وسمي في البداية بصالون خالد عبد الرحيم الفني، وتفاعلا مع رؤية المملكة 2030 أخذ منعطفًا آخر، فتم تغيير اسمه من صالون خالد عبد الرحيم إلى صالون الرياض الفني.
ويهدف الصالون الذي يقام بشكل شهري إلى تعزيز دور الفنان بالمجتمع من خلال تكريمه والاحتفاء به كنشاط اجتماعي من منسوبي الصالون لمن أثروا الساحة الفنية بأعمالهم، حيث تقوم فكرة الصالون على تكريم المبدعين في الفن السعودي، وتقديم الشكر والثناء لهم على ما قدموه خلال مسيرتهم ودعمهم في مختلف المجالات الفنية.
ويذكر للصالون نشاطات فنية وأدبية عديدة، حيث شارك في الاحتفاء بالعديد من المناسبات الوطنية من خلال فرقته الصالون الموسيقية التي تضم نخبة متنوعة من نجوم الفن والعازفين والممثلين والتي شاركت مؤخرا في الكثير من الأعمال الفنية أبرزها مشاركه الفرقه الموسيقيه في الفلم السعودي السنمائي المرشحه المثاليه و مسرحية وش أخبارك من بطوله الفنان فايز المالكي في موسم الرياض.
هذا فضلا عن مشاركة الصالون في مناسبات اليوم الوطني وذكرى البيعة كما شارك في العديد من الإيفنتات، إضافة لذلك يحظى صالون الرياض ببعض الشراكات الاستراتيجية أبرزها شراكته مع جمعية الثقافة والفنون لإحياء المناسبات الخاصة في الرياض.
وخلال مسيرته، كرّم الصالون الكثير من الفنانين والشعراء والممثلين الذين خدموا الفن السعودي، ومن أبرزهم الفنان مزعل فرحان والفنان بدر الحبيش والفنان محمد السليمان والفنان حمدي سعد والفنان حسن إسكندراني والفنان صالح السيد والفنان الممثل والمنتج سعد خضر والفنان والممثل علي المدفع والفنان عبدالله جساس والشاعر راشد بن جعيثن، والعديد من الأسماء الأخرى.
يذكر أن مؤسس صالون الرياض الفنان خالد عبد الرحيم مطرب وملحن وعضو اللجنة الموسيقية بجمعية الثقافة والفنون في الرياض، وقدم العديد من الإسهامات في الوسط الفني، منها الأغاني العاطفية والوطنية، كما دخل عبد الرحيم مؤخرا مجال التمثيل السينمائي، وتأهل فيلمه المرشحة المثالية إلى مهرجان فينيسيا للأفلام العالمية في دورته 76، ليصبح أول ممثل سعودي يقف على السجادة الحمراء بجانب بطلة الفيلم ميلا الزهراني والممثلة ضي الهلالي برفقة مخرجة العمل هيفاء المنصور. كما شارك الصالون في العروض الموسيقية في الفيلم.
وتعد هذه المرة الأولى في تاريخ السينما السعودية التي يشارك فيها فيلم سعودي في المسابقة الرسمية لهذا المهرجان، للمنافسة مع 14 فيلماً عالمياً للفوز بجائزة “الأسد الذهبي”، واعتبر المتابعون للسينما ذلك إنجازاً للسينما السعودية التي تسجل خطوات متقدمة للأمام بفضل الدعم الحكومي في ظل رؤية المملكة الطموحة، الذي باتت تجده مع وجود خامات جيدة من الممثلين والمخرجين الموهوبين.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق