الرياضة

إدارة الاتحاد تقدم شكوى رسمية حول الأخطاء التحكيمية

قرر مجلس نادي الاتحاد برئاسة الأستاذ أنمار الحائلي إعداد مذكرة شكوى مقدمة لمجلس الاتحاد السعودي لكرة القدم، تتضمن كافة الأخطاء التحكيمية المؤثرة التي تعرض لها الفريق الأول لكرة القدم من بداية الموسم، وتحديداً من جانب تقنية الحكم المساعد “VAR” والتي كان آخرها الأخطاء التي حدثت في مواجهة الفريق يوم أمس السبت أمام فريق الهلال ضمن الجولة 19 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، والتي خسرها بهدف دون رد وشهدت إلغاء هدف اتحادي عن طريق رومارينهو بداعي التسلل.

وجاء ذلك في بيان نشرته الإدارة مساء اليوم تضمن الأخطاء كما يلي:-

– إلغاء هدف صحيح لمصلحة الفريق في الدقيقة 79 بداعي التسلل الذي تم رصده من جانب تقنية حكم الفيديو المساعد بشكل خاطئ؛ إذ أظهرت الإعادة عدم دقة الخطوط الموضوعة من حيث التوازي أو إيقاف اللقطة وقت خروج الكرة من قدم اللاعب الممرر.

– حسب توجيه الاتحاد الدولي لكرة القدم في استخدام تقنية “VAR” لا يحكم للحكم السماح بأي إجراء أثناء مناقشة الحالة مع الحكم المساعد لحين اعتماد القرار، والمستغرب أن الحكم سمح بإجراء التغيير بعد تسجيل الهدف، وقبل أن يقرر إلغاءه، وهذا قرار خاطئ لأ٫ التغيير أساساً تم في ذلك التوقيت بناء على وضع المباراة بعد احتساب الهدف.

– تجاهل الـ”VAR” لحالة لمس الكرة من جانب مدافع الهلال الشبيهة بالحالة التي تم فيها احتساب ركلة الجزاء على نادي الاتحاد.

– عدم احتساب ركلة جزاء بعد ركل مدافع الهلال لمهاجم نادي الاتحاد في حالة أظهرتها كاميرات الجماهير في حين تجاهل إظهارها الـ”VAR” وأيضاً مخرج المباراة.

– حالة ضر اللاعب خالد السميري من جانب الهلال بدون كرة تستحق الطرد لم يشر لها الـ”VAR”.

– في لحظة تسديد ركلة الجزاء حدث دخول من جانب أحد اللاعبين في فريق الهلال قبل التنفيذ في مخالفة صريحة لنص القانون الذي يفرض في حالة تصدي الحارس أن يتم احتساب خطأ على الفريق المسدد لركلة الجزاء، وهو الأمر الذي لم يحدث رغم وضوح الحالة أمام حكم تقنية الـ”VAR”.

– هذا بالإضافة لعدد من الأخطاء التحكيمية الأخرى التي كانت في صالح فريق الاتحاد وتجاهلها حكم الساحة وحكام “VAR”.

وختمت الإدارة الإتحادية بيانها بقولها:” مجلس إدارة النادي إذ يصدر هذا البيان فإنه لا يبحث عن تسجيل موقف تجاه ماتعرض له الفريق من أخطاء تحكيمية “ليست تقديرية” في ل وجود تقنية الفيديو المساعد، خصوصاً أن هذه الأخطاء تضرر منها نادي الاتحاد واستفاد منها الطرف الآخر  في كافة الحالات، لكن ينتظر موقف الاتحاد السعودي لكرة القدم تجاه هذه الأخطاء التي تكررت كثيراً ضد نادي الاتحاد وتسببت في سلب نقاط مستحقة، وعدم مواصلة تجاهل حقوق النادي كما حدث في قضية احتجاج النادي على لاعب نادي أبها التي كانت كافة المستندات والشواهد تؤكد أحقية النادي في كسب نقاط ذلك اللقاء إلا أن لجان الاتحاد السعودي لكرة القدم كان لها رأي آخر.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق