نفى وزير الشؤون المدنية الفلسطينية، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، اليوم السبت، تدهور صحة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بعد شائعات تحدثت عن ذلك.

وقال الشيخ في تغريدة له، إن “الرئيس محمود عباس يتابع عن كثب تطورات الوضع الصحي وخطط مواجهة انتشار فايروس كورونا مع كل الجهات المختصة، ويتمتع بصحة جيدة”.

وأضاف “لا صحة لكل الإشاعات المغرضة من الطابور الخامس والمواقع الصفراء، التي تهدف ضرب جبهتنا الداخلية في هذه المرحلة الحرجة”.

وكانت وسائل إعلام مغمورة، تحدثت عن وفاة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، فيما لاقت هذه الأنباء صدى واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الرئيس الفلسطيني، أدخل المستشفى أكثر من مرة خلال الفترة الماضية، من أجل إجراء فحوصات روتينية له، حيث يتابع طاقم طبي خاص في المستشفى الاستشاري برام الله حالته الصحية.

وظهر الرئيس الفلسطيني، قبل أيام في كلمة متلفزة، وجهها للشعب الفلسطيني بالتزامن مع مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد في الأراضي الفلسطينية.