الدوليةشريط الاخبار

القنصل الفلسطيني في جدة:خادم الحرمين ملاذ آمن لكل الفلسطينيين

الحدث:

أشاد القنصل الفلسطيني في جدة السفير محمود الأسدي بالإجراءات الوقائية والاحترازية التي تتخذها المملكة لاحتواء فيروس كورونا والحيلولة دون انتشاره وعلاج المصابين من المواطنين والمقيمين وحتى المخالفين مجاناً، منوهاً بمواقف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز الداعمة والمساندة لحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة.

وأكد لـ “البلاد” أن القرارات الحكيمة والجريئة التي اتخذتها السعودية غير مستغربة من مملكة الإنسانية التي تضع الإنسان أولاً على سلم أولوياتها، وأن أبناء أكبر جالية فلسطينية على مستوى العالم في المملكة ينعمون بالأمن والأمان والحياة الكريمة في ظل القيادة الرشيدة والشعب السعودي الكريم.

كما ثمن الأسدي تنسيق مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية مع وزارة الصحة الفلسطينية لتقديم الدعم اللازم وفق احتياجات القطاع الصحي لمواجهة تفشي الفيروس والحد من انتشاره، مؤكدا أن فلسطين من أكثر الدول استفادة من دعم وعطاء المركز منذ إنشائه.

وأضاف:” دور السعودية وقياداتها الصادقة لا يمكن إنكاره في دعم فلسطين والقدس منذ بداية القضية، وتعزيز صمود الفلسطينيين على أرضهم في كل الأوقات والأزمات”
ولفت إلى عمق ومتانة العلاقات السعودية الفلسطينية مشيراً إلى أن مواقف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز تشكل سنداً صلداً في دعم حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، وملاذاً آمناً لكل الفلسطينيين، حيث يواصل الملك سلمان صاحب مقولة “ادفع ريالا تنقذ عربيا” بأياديه البيضاء رعاية أسر شهداء فلسطين منذ 5 عقود، إضافة إلى دعم ميزانية السلطة الفلسطينية ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا، موجها الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين – حفظهما الله – على الجهود المبذولة لدعم فلسطين قضية المملكة الأولى وأبناء شعبها في كافة أماكن تواجدهم في الداخل وفي مخيمات اللجوء في الشتات.

المصدر – صحيفة البلاد السعودية

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق