الرياضة

نجم السيتي.. الهلال يزاحم النصر على «صفقة القرن»

كشفت تقارير صحفية، اليوم الأربعاء، أن الصراع بين قطبي الرياض، الهلال متصدر ترتيب دوري المحترفين، وملاحقه اللدود النصر، انتقل من ملاعب المملكة إلى التنافس على خطف صفقة من العيار الثقيل، لتدعيم الصفوف في سوق انتقالات الصيف المقبل.

وأكدت صحيفة «كوريري ديلو سبورت»، أن أندية سعودية دخلت على خط الصراع على الظفر بتوقيع الدولي الإسباني ديفيد سيلفا، متوسط ميدان فريق مانشستر سيتي، والذي بات على أعتاب الرحيل عن جدران ملعب الاتحاد.

ويتأهب سيلفا، صاحب الـ34 عامًا، إلى وضع كلمة النهاية على مسيرته الرائعة مع السماوي، بعد 10 سنوات من التألق، حاز خلالها متوسط ميدان اللاروخا كافة الألقاب المحلية الممكنة بقميص السيتيزنز، وإن بقي المجد الأوروبي عصيًا على النادي الإنجليزي.

وأوضح التقرير إلى دخول أندية السعودية على سباق التعاقد مع سيلفا، أشعل المزاد على قائد السيتي، في ظل رغبة ميلان الإيطالي ضم متوسط الميدان المخضرم، إلى جانب اهتمامات قوية من أندية في الدوري الإماراتي والصيني والياباني.

وعقد مسؤولو الروسونيري، اجتماعًا مع وكيل الإسباني، من أجل حسم صفقة لاعب السيتي، ضمن مخطط الفريق اللومباردي لإعادة بناء الفريق بجلب أصحاب الخبرات في ملاعب القارة العجوز، بحثًا عن استعادة البريق المفقود.

ويدرك ميلان أن مهمة التعاقد مع سيلفا لن تكون سهلة على الإطلاق، في ظل القوة الشرائية التي يتمتع بها قطبا الرياض، إلى جانب العلاقة القوية التي تربط الإسباني مع العديد من الشخصيات البارزة في الإمارات، وهي الأمور التي قد تحدد وجهة اللاعب في الصيف.

وينتهي عقد متوسط ميدان فالنسيا السابق، مع حامل لقب البريميرليج، بنهاية الموسم الحالي، وهو ما يعني أن سيلفا بات متاحًا في صفقة انتقال حر، بعدما سطّر التاريخ بألوان السماوي، على مدار 10 سنوات، خاض خلالها 424 مباراة لحساب جميع المسابقات، وسجل 74 هدفًا، وصنع 137 تمريرة حاسمة، ليقود الفريق الإنجليزي إلى 13 لقبًا.

ويبدو النصر عازمًا على جلب الإسباني في الصيف، مع اقتراب النيجيري أحمد موسى من الرحيل عن جدران العالمي، وهو ما يوفر قيمة راتب متوسط ميدان السيتي، ليلعب إلى جوار الثالوث المتألق حمدالله ونور الدين أمرابط، وجوليانو.

ولا يبدو الهلال بدوره بعيدًا عن الصفقة، في ظل الرحيل المرتقب لثنائي الوسط، البرازيلي كارلوس إدواردو، ورغبة الإيطالي جيوفينكو في العودة إلى الديار، وهو ما يفتح الباب أمام جلب الإسباني.

وعانق نجم الخفافيش السابق، المجد مع المنتخب الإسباني، بعدما ساهم في حصول الماتادور على لقب كأس العالم لأول مرة في التاريخ في عام 2010، إلى جانب بطولة أمم أوروبا مرتين 2008، 2012، ولقب البطولة الأوروبية تحت 19 عامًا.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق