المقالات

دع الشائعة تقف عندك

هذه هي مملكة الإنسانية والتي تجلت بأصدق المعاني وأكدت للجميع بأن العنصر البشري هو الأول ثم الأول ثم الأول سواء مواطن أو مقيم أو حتى مخالف لأنظمة الإقامة وهو ما حرص عليه وطننا الغالي وبقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وبتكاتف جميع الوزارات والتي تأتي في مقدمتها وزارة الصحة وبقيادة رجلها الأول الدكتور توفيق الربيعة وكافة أبطال الصحة الذين يقفون في الصفوف الأولى لمواجهة هذه الجائحة التي إجتاحت العالم بأكمله ، أيضاً الدور الكبير الذي قدمته الجهات الأمنية في تطبيق جميع الإحترازات التي وضعتها حكومتنا الرشيده للوقايه من فايروس كورونا المستجد وأيضاً وزارة التجاره وبلديات المناطق ويأتي الدور البارز والذي يكمل عمل هذه المنظومة وهو دور المواطن وذلك بتنفيذ التعليمات والإستماع للإرشادات وهو ما أكده خادم الحرمين الشريفين ومعالي وزير الصحة …
ولكن هناك ما هو أهم وما دعاني للكتابة وتوجيه الرسالة ألا وهو الإبتعاد عن نشر الشائعات وأخذ المعلومات من الجهات الرسمية حيث تأثر هذه الشائعات على الروح المعنوية لدى المواطنين ونزع الثقة بين المواطن والوزارات من خلال التشكيك في خططهم وإثارة الفوضى والقلق بين أفراد المجتمع ..
فلنتوكل على الله سبحانه وتعالى ونثق كل الثقة بقيادتنا ووزاراتنا ونهمل هذه الشائعات وأجعلها تقف عندك

بقلم الأستاذ / ماجد العكفي

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق