نلهم بقمتنا
"بينار أرابيا" تتعاون مع هيئة تنمية المجتمع في برنامج دعم كبار المواطنين والمقيمين في دبي خلال الأزمة – منصة الحدث الإلكترونية عرض الموقع بالنسخة الكاملة عرض الموقع بالنسخة الكاملة
التقنيه والتكنولوجيا

“بينار أرابيا” تتعاون مع هيئة تنمية المجتمع في برنامج دعم كبار المواطنين والمقيمين في دبي خلال الأزمة

أعلنت بينار، الشركة المنتجة للأغذية ومنتجات الألبان المصنّفة عالمياً، عن تعاونها مع هيئة تنمية المجتمع في برنامجها الهادف إلى دعم كبار المواطنين والمقيمين في دبي.

تفخر بينار بدعم ولاء وتفاني هيئة تنمية المجتمع لتوفير كافة سبل الرعاية والعناية لكبار المواطنين والمقيمين وإيلائهم الاهتمام الخاص الذي يستحقونه انطلاقاً من حرصها على حماية مصالحهم وضمان سلامتهم ودمجهم في المجتمع. وهذا البرنامج يندرج في إطار مبادرة تم تصميمها خصيصاً لتوفير الرعاية وتحسين الظروف الحياتية والمعيشية لكبار المواطنين والمقيمين الذين يعيشون بمفردهم في دبي.

وتجدر الإشارة إلى أن “بينار” تلتزم دائماً بدعم الفئات الاجتماعية الأكثر عرضة للخطر، لا سيما في ظل الظروف الاستثنائية والتحديات المستجدة وغير المسبوقة التي يواجهها العالم. وللمساعدة في تشجيع الجميع على اتباع التوجيهات الحكومية الصادرة مؤخراً والتي تحث المواطنين على البقاء في المنزل، ستقدم “بينار”، بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع الدعم لمبادرتي “نتواصل ونحمي” و”وليف”.

وفي إطار هذه المبادرة تم توزيع سلال تحتوي على منتجات الألبان والأجبان وتوصيلها إلى منازل المشاركين في البرنامجين. وقد لاقت هذه اللفتة الإنسانية ترحيباً كبيراً من قبل كبار المواطنين والمقيمين الذين أعربوا عن شكرهم وامتنانهم لتلقي هذه السلال الغذائية، وعبروا عن فرحتهم بالمنتجات التي سيمكنهم الاستمتاع بتناولها من دون الحاجة إلى مغادرة منازلهم.

وبدوره أشاد حريز المر بن حريز، المدير التنفيذي لقطاع التنمية والرعاية الاجتماعية في هيئة تنمية المجتمع بدبي، بالدعم الذي قدمته “بينار” لمبادرة “نتواصل ونحمي”، والذي يعكس الدور المتوقع منها كشركة رائدة وفاعلة في مساندة وإنجاح المبادرات المجتمعية والحملات الهادفة إلى حماية الفئات الاجتماعية الأكثر عرضة للخطر. وتحدث قائلاً، “تشتهر “بينار أرابيا” بمبادرات الخدمة المجتمعية التي تطلقها باستمرار، وفي ظل الوضع الاستثنائي الراهن، أصبحت الحاجة ملحة لأن تتعاون جميع الكيانات الاجتماعية والشركات الخاصة والأفراد معاً من أجل تخطي هذه الأزمة بأمان وسلام وإيجابية. وأود أن أدعو الشركات الأخرى لأن تسير على خطى “بينار” وتقديم كل ما بوسعها لدعم ورعاية مصالح الفئات الاجتماعية الأكثر عرضة للخطر، وخاصة كبار المواطنين والمقيمين.”

وقال أردا سينك توكباس ، المدير العام لشركة “بينار أرابيا”، “يحظى كبار المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة بالكثير من التقدير والاحترام والوقار في المجتمع. كما أن صحتهم وسلامتهم تأتي دائماً على رأس الأولوية. ونحن في “بينار” نلتزم بتخفيف الأعباء التي قد تتعرض لها هذة الفئة خلال فترة العزلة الذاتية، كما تأتي هذه المبادرة دعماً لتوصيات دائرة الصحة بدبي الصارمة لكافة الناس بالبقاء في منازلهم والحد من كافة أشكال التقارب الاجتماعي بشكل فوري. وتتيح لنا شراكتنا مع هيئة تنمية المجتمع فرصة مواتية لدعم قضية إنسانية ونبيلة تلامس قلوبنا جميعا.”

وأضاف توكباس بالقول، “إن اتباع نمط الحياة الصحي يشكل جزءاً لا يتجزأ من قيم ومبادئ علامتنا التجارية، وباعتبارنا شركة مسؤولة اجتماعياً، فنحن نرحب دائماً بالفرص التي تتيح لنا تقديم الدعم والمؤازرة للمجتمعات التي نتواجد فيها”.

صممت مبادرة “بينار” بهدف توفير الرعاية والعناية لفئة كبار المواطنين والمقيمين باعتبارهم أفراد يحظون بتقدير واحترام كبيرين في المجتمع. ويعد البرنامج جزءًا من استراتيجية “بينار” الأوسع نطاقاً للعناية بصحة ورفاهية السكان في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يشتمل على سلسلة من البرامج الهادفة والأنشطة المجتمعية التوعوية التي يتم طرحها على مدار العام.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى