الرياضة

بعد إصابة زوجته بفيروس كورونا.. روبن: أنا محظوظ تمامًا

كشف نجم الكرة الهولندي أريين روبن، جناح فريق بايرن ميونخ الألماني السابق، اليوم الخميس، أن زوجته برنادين، كانت أُصِيبت بعدوى فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، بعدما شعرت ببعض المتاعب في التنفس.

وأوضح النجم الهولندي المُعتزل، في تسجيل صوتي قبل قليل، أن زوجته خضعت لاختبار الكشف عن الفيروس، الذي ظهر في الصين لأول مرة ديسمبر الماضي، وجاءت النتيجة إيجابية، وذلك بعد أن ظهرت عليها أعراض مثل مشاكل في التنفس.

وأضاف روبن: «لم يكن هذا شعورًا جميلًا على الإطلاق، وأنا محظوظ تمامًا أن المسألة لم تكن بالغة السوء»، مشيرًا إلى أن زوجته خضعت لاختبار في وقت لاحق، وجاءت النتيجة سلبية «لحسن الحظ».

وقال وصيف كأس العالم 2010 رفقة المنتخب الهولندي، إن «الأسرة بقيت كلها في الحجر المنزلي، وجاءت نتيجة فحوصات أطفاله سلبية، مررنا بأوقات صعبة دون شك، ولكن الأمور استقرت الآن بشكل كبير».

وكان روبن اختتم مشواره في بايرن في الصيف الماضي، بعد عشر سنوات قضاها في النادي البافاري، في مسيرة رائعة خاض خلالها 309 مباريات، وأحرز 141 هدفًا، وصنع 111 تمريرة حاسمة.

وتعتزم أسرة روبن، صاحب الـ36 عامًا، العودة إلى هولندا في الصيف المقبل، من أجل التعافي من آثار اللحظات العصيبة، التي خلفها دخول الفيروس إلى أسرة الجناح الطائر، وقال جناح الطواحين السابق: «الوطن سيظل هو الوطن».

ودافع روبن عن ألوان ناديي جرونينجين وأيندهوفن الهولنديين، وتشيلسي الإنجليزي، وريال مدريد الإسباني، وأخيرًا بايرن ميونخ الألماني، وهي المحطة التي شهدت توهج الجناح الطائر، وتوج خلالها بكل الألقاب المتاحة محليًا وقاريًا ودوليًا.

وحصد الهولندي طوال مسيرته، بـ33 لقبًا كأحد أكثر اللاعبين تتويجًا بالبطولات حول العالم، أبرزها لقب دوري أبطال أوروبا، وكأس العالم للأندية، والسوبر الأوروبي، والدوري الألماني 8 مرات، وكأس ألمانيا 5 مرات، ومثلها لكأس السوبر الألماني رفقة البايرن.

ونال مع ريال مدريد لقب الدوري مرة واحدة، ومثلها في كأس السوبر الإسباني، وحقق البريميرليج مع تشيلسي في مناسبتين، وكأس إنجلترا مرة واحدة، ولقبين في كأس الرابطة، ومثلهما في السوبر الإنجليزي، بالإضافة إلى الدوري الهولندي مع أيندهوفن، ولقبين في السوبر الهولندي.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق