الرياضة

سواريز يضحّي ببرشلونة من أجل عيون صديقه أبريو #صحيفةالحدث_الالكترونية

كشف نجم منتخب الأوروجوائي السابق سيباستيان أبريو ومدرب فريق بوسطن الأمريكي أن مواطنه لويس سواريز نجم برشلونة قد يرحل عن صفوف الفريق ويعود إلى بلاده واللعب لفريق ناسيونال.

وقال أبريو -في تصريحات لراديو «890» المحلي-: «سواريز أخبرني أنني إذا توليت تدريب نادي ناسيونال، فوقتها سيفكر في العودة واللُعب تحت قيادتي هناك».

وأضاف: «تحدثت معه وقال لي إنه سيتحدث مع صوفي زوجته وسيرى.. ذكر أنه يملك ستة أشهر متبقية في عقده، وأن فكرة وجودي في ناسيونال محفزة له».

ويعدّ أبريو أحد كبار نجوم منتخب الأوروجوائي وأكثرهم شهرة، وهو يدرب الآن فريق بوسطن الأمريكي ويشارك فيه أيضًا كلاعب، في الوقت الذي تشير فيه عديد من التقارير الإعلامية إلى أنه مرشح بقوة للعودة وتدريب ناسيونال.

ولعب المهاجمان أبريو وسواريز في صفوف المنتخب تحت قيادة أوسكار تاباريز وتربطهما علاقة صداقة قوية.

ويمتلك سواريز عقدًا مع البلوجرانا حتى 2021، وهو يستغلّ الفترة الحالية بعد إيقاف النشاط الكروي من التعافي من الإصابة التي ألمت به في القدم وأبعدته عن الملاعب حتى نهاية الموسم.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى