المحليةشريط الاخبار

#أرزاق” أول منصة رقمية لتلبية الاحتياجات الغذائية للأسر المتعففة ضمن حزمة مبادرات أطلقتها جمعية مراكز الأحياء بجدة

الحدث – جدة

أطلقت جمعية مراكز الأحياء بمحافظة جدة، بالشراكة مع الجمعيات الخيرية، منصة “أرزاق” الافتراضية لتلبية الاحتياجات الغذائية للأسرة المتعففة ومحدودة الدخل، بطريقة منهجية ومن خلال بيئة عمل رقمية تضمن الشفافية والمصداقية للمتبرع، والتقدير وحفظ الكرامة والخصوصية للمستفيد، مستندة في ذلك على خبرتها الميدانية وانتشارها الجغرافي وقاعدة بياناتها المتخصصة.

“وأرزاق” هي منصة رقمية لدعم الأسر المستفيدة في مدينتي مكة المكرمة وجدة بالسلال الغذائية وبطريقة إلكترونية، بحيث تصل المواد الغذائية لمستحقيها، وتشكل واحدة من نماذج الشراكات الأهلية الواعدة، إذ هي حصيلة اتحاد مجموعة من الجمعيات الأهلية وبشراكة استراتيجية مع مجلس الجمعيات الأهلية في المملكة، وتستند إلى توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله- في تلمس احتياجات الأسر الأكثر احتياجًا في ظل الأزمة الصحية العالمية المتمثلة في جائحة فيروس كورونا المستجد.
وأوضح أمين عام جمعية مراكز الأحياء بجدة، الدكتور عبدالله الغامدي، أن المنصة ترتكز على 5 أهداف رئيسية وهي: رفع المعاناة عن الأسر الأكثر تضرراً نتيجة الظروف المؤقتة أو الذين تعطلت أعمالهم ولم يعد بإمكانهم توفير احتياجاتهم الأساسية، والمساهمة في حشد الطاقات الوطنية في القطاع الثالث غير الربحي من الشراكات النوعية المتخصصة، وتعزيز الأمن الوقائي الصحي من خلال اتباع الاشتراطات في تغليف السلال الغذائية وآلية إيصالها لمستحقيها، بالإضافة إلى تقديم نموذج عمل إيجابي وطني يشارك فيه القطاع الأهلي بفاعلية كبيرة، وتعزيز الأمن الغذائي للمتعففين، وتحقيق مستهدفات برنامجي رؤية المملكة 2030 التنفيذيين “التحول الوطني”، و”تعزيز الشخصية الوطنية”.
وأكد “الغامدي”، أن المنصة واحدة من حزمة مبادرات أطلقتها الجمعية لمواكبة تداعيات آثار كورونا على الأسر الأكثر احتياجاً، وقال: “قمنا بتوزيع أكثر من أربعة آلاف سلة غذائية، وتوفير قاعدة بيانات لأكثر من 1600 متطوع ومتطوعة لتلبية أي طلب من الجهات الحكومية وفق الضوابط والاحترازات الصحية، بالإضافة إلى وضع كافة مراكز الجمعية في تصرف وزارة الصحة وعمل المواد التوعوية ونشرها وتخصيص برامج للاستشارات النفسية والتربوية بهدف التعامل المثمر مع أوقات فراغ أبنائنا في البيوت”.
وتمتاز المنصة بسهولة اختيار الأسر المستفيدة من قبل المتبرع حسب رغبته، وباستطاعته متابعة وصول السلة للمستفيد النهائي، خاصة أن معلومات جميع الأسر مبحوثة اجتماعيًا من قبل الجمعيات المشتركة في المنصة وهي، اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم في مكة المكرمة وجدة، وجمعيات الإحسان والتكافل الاجتماعي بمكة المكرمة، ونفع الخيرية، وإخاء لرعاية الأيتام، وغيرها من الجمعيات الخيرية المتخصصة .

مبادروة ملتزمون

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق