الدوليةشريط الاخبار

دقيقة حداد بــ #البرلمان_الإسباني أثناء حضور رئيس الحكومة لجلسة خاصة بـ #كورونا

الحدث – مدريد

شهدت العاصمة الإسبانية مدريد، اليوم الأربعاء اجتماع لأعضاء البرلمان الإسبانى بمقر البرلمان، حضره رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، وذلك لمناقشة أخر التطورات الخاصة بفيروس كورونا المستجد كوفيد – 19، و ما تشهده المنظمة الطبية فى البلاد فى الوقت الراهن جراء إصابات و وفيات الفيروس و التى وصلت حتى الأن إلى 177,633 حالة إصابة، و 18,579 وفاة. 
وكانت وزارة الصحة الإسبانية، قد أعلنت فى وقت ماضى، إن عدد حالات الوفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا فى الأربعة والعشرين ساعة الماضية، انخفض مجددا اليوم إلى 523 حالة مقارنة مع 567 فى اليوم السابق، وبلغت الحصيلة الإجمالية للوفيات 18579 شخصا، وزاد عدد الإصابات بالفيروس فى إسبانيا إلى 177633 حالة اليوم الأربعاء، مقارنة مع 172541 فى اليوم السابق.
وكان وزير الصحة الإسبانى سلفادور إيلا، قد أعلن إن إسبانيا تشهد استقرارا فى منحنى انتشار فيروس كورونا.
ووفقا لبيانات من وزارة الصحة، فإن الزيادة اليومية فى عدد الحالات المسجلة تتراجع يوميا منذ وصلت لذروة تزيد عن تسعة آلاف حالة فى نهاية مارس.
وكانت السلطات الإسبانية، قد رفعت القيود المفروضة على الأنشطة الاقتصادية غير الأساسية، ما سبب حالة من الجدل بسبب الخوف من انعاش خطر فيروس كورونا، وانتشار الوباء مجددا.
وأصدرت الحكومة فى 30 مارس، قرارًا بوقف جميع الأنشطة غير الضرورية ، مما يعنى شللًا شبه كامل للاقتصاد ، وهو إجراء متطرف واستثنائى ، ولكن أصر رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانتشيز أمس الأحد، لإعادة بعض الأنشطة فى البلاد، مشددا أن هذا لا يعنى تخفيف إجراءات العزل الذى صدرت فى 14 مارس، وأن البلاد لا تدخل المرحلة المناسبة لتخفيف الاجراءات.
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى