أخبار منوعة

آيدنتيجي تطلق منصتها سيتيزين جورني: أداة استجابة للجائحة، بهدف مساعدة الحكومات في إدارة استجابتها لفيروس كوفيد-19

تقدم “آيدنتيجي”، وهي مزود رائد لبرمجيات إدارة المسارات، منصةً منيعة للحكومات لإدارة القيود المفروضة خلال جائحة “كوفيد-19”. وتعدّ “سيتيزين جيه آر إن واي”: أداة استجابة للجائحة، المنصة الأولى من نوعها المصمّمة على نحوٍ قابل للتوسع على نطاق البلد بأسره، وتضم منصة قابلة بشكل كامل للتشغيل البيني لربط الحكومات بمواطنيها. ويمكن للمنصة أيضاً إدارة القيود المفروضة على الحركة بأمان وخصوصية، وتصعيد جهود تتبع الاحتكاك بكفاءة، وتقديم تراخيص للحركة وإدارة جوازات المناعة.

وتعرف “آيدنتيجي” بحلولها لإدارة المسارات في الشركات الكبيرة وحرم المؤسسات التعليمية حول العالم. وتقوم الأدوات الجديدة للاستجابة للجائحة والمخصصة للحكومات بالتعرف بشكل آمن على الأفراد والتأكد منهم وفقاً لحالتهم من حيث الحجر الصحي والموقع والتراخيص الحكومية. وتعد منصة مسار المواطنين “جيه آر إن واي سيتيزين”: أداة الاستجابة للجائحة- التي تتميز بسرعة نشرها وقابليتها للتشغيل البيني وسهولة الوصول إليها- منصة البرمجيات الوحيدة المطلوبة لإدارة القيود والشروط قبل الجائحة وخلالها وبعدها.

وقال مات بيرنباوم، المدير العام للشركة بهذا الخصوص: “نحن متحمسون، انطلاقاً من موقعنا الرائد في الإدارة الآمنة للهوية، لتقديم أحدث منصة للمسارات ’جيه آر إن واي‘ لرفع مستوى السلامة والأمن لكل الناس، وفي الوقت نفسه دعم الجهود الحكومية لفرض قوانين الصحة العامة”.

هذا وتتخطى منصة “جيه آر إن واي” من “آيدنتيجي” معايير الأمن العالمية، ويتم نشرها حالياً في حرم عدد من الجامعات والمدن حول العالم بالتكامل مع مئات الآلاف من نقاط اللمس المادية الآمنة، حيث تقوم بمعالجة معاملات غير نقدية تصل قيمتها إلى أكثر من 100 مليون دولار أمريكي من ملايين الهويات الفردية. وقد أثبتت المنصة قدرتها على التعامل مع أعداد كبيرة من السكان والمعاملات. وستشعر الحكومات بالأمان لمعرفتها بأن تجربة مواطنيها خلال الجائحة ستكون مدارةً بشكل جيد من خلال منصة تمكنها من تحديث قيود السفر والاتصالات وجوازات المناعة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق