الدولية

تحتوي مسببات أمراض.. #بومبيو: على #الصين فتح مختبراتها للتفتيش بشأن كورونا

أعرب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الأربعاء، عن قلقه حيال الإجراءات التي تتخذها الصين بشأن أمن مختبراتها الحساسة وسط جائحة “كوفيد-19” التي تعصف بالعالم؛ داعيًا بكين إلى السماح لمفتشين دوليين بالدخول لتلك المنشآت.

ورفض مايك بومبيو استبعاد أن يكون الفيروس القاتل قد تسرّب من مختبر في مدينة ووهان الصينية، وهو سيناريو تنفيه بكين بشدة.

وقال بومبيو للصحفيين: “عليكم أن تتذكروا أن هذه المختبرات لا تزال مفتوحة داخل الصين. هذه المختبرات التي تحتوي على مسببات أمراض معقدة كانت تَجري دراستها، ليس فقط معهد ووهان لعلم الفيروسات”.

ووفق “سكاي نيوز” تابع قائلًا: “من المهم أن يتم التعامل مع هذه المواد بطريقة آمنة ومأمونة بحيث لا يكون هناك إطلاق عرضي”.

وأورد بومبيو مثالًا المنشآتُ النووية؛ مشيرًا إلى عمليات التفتيش العالمية الصارمة لضمان السلامة فيها.

وجدد المخاوفَ من أن الصين لم تشارك نموذجًا من الفيروس المكتشف في البداية، والمعروف علميًّا باسم “سارس-كوف-2”.

واسترسل بومبيو قائلًا: “ما زلنا لا نمتلك نموذجًا من الفيروس، ولم يتمكن العالم من الوصول إلى المرافق أو المواقع الأخرى التي ربما نشأ فيها هذا الفيروس أصلًا داخل ووهان”.

ويقول علماء إنه يُشتبه في أن يكون ظهور الفيروس القاتل لأول مرة من سوق لبيع اللحوم في ووهان يتم فيه ذبح حيوانات برية في أواخر ديسمبر الماضي؛ ولكن الأمر أثار شكوكًا بسبب وجوده بالقرب من مختبر فيروسات يخضع لحراسة مشددة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى