الدولية

#بيرو تعفو عن حوالي 3 آلاف سجين بسبب #كورونا

قال فرناندو كاستانيدا، وزير العدل وحقوق الإنسان في بيرو، إن سلطات بلاده ستعفو عن حوالي 3 آلاف سجين، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأضاف الوزير، أن العفو سيشمل الأمهات اللواتي لديهن أطفال دون سن الثالثة، والنساء الحوامل والسجناء ممن تزيد أعمارهم عن 60 سنة ولم يرتكبوا جرائم خطيرة، وكذلك المحكوم عليهم بالسجن لمدة تصل إلى أربع سنوات، والذين لم يتبق سوى ستة أشهر على انتهاء محكوميتهم”.

وأشار إلى أن عملية الإفراج عن السجناء، ستبدأ بعد حوالي أسبوعين.

وبحسب الوزير، يقبع حاليا في سجون البلاد، 97 ألف سجين، منهم 500 مصابون بفيروس كورونا، فيما توفي 13 سجينا نتيجة الإصابات المنتشرة في 10 من 68 سجنا.

وتعتبر بيرو، التي سجلت أكثر من 19 ألف مصاب و530 حالة وفاة بسبب الفيروس، ثاني دولة في أمريكا اللاتينية بعد البرازيل لناحية عدد المصابين.

وفي منتصف الشهر أعلن رئيس البلاد مارتن ويسكارا، حالة الطوارئ بسبب انتشار الوباء، وتضمن ذلك إغلاق الحدود وحظر عمل المؤسسات.

وفي وقت لاحق، قررت رئاسة بيرو فرض حظر للتجول في جميع أنحاء أراضيها لمنع انتشار العدوى، وتمديد حالة الطوارئ حتى 26 أبريل.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق