الصحة

تطور جديد صادم مع إصابة الأطفال بمتلازمة غامضة تشبه “كوفيد 19” الشديد في بريطانيا!

حذر أخصائيون بريطانيون من إصابة الأطفال بمتلازمة غامضة شبيهة بأعراض فيروس كورونا، أو عامل ممرض ومعد جديد.

وأُصدر “تحذير عاجل” للأطباء البريطانيين، مع ظهور متلازمة خطيرة قد تكون “مرتبطة” بفيروس كورونا، تؤثر على الأطفال بين السكان.

وأفادت مجلة “خدمة الصحة”، يوم الاثنين، أنهم عرضوا عليهم مذكرة أُرسلت إلى الممارسين العامين في شمال لندن، من قبل مجموعة التكليف السريرية الخاصة بهم. وأرسلت جمعية العناية المركزة للأطفال مذكرة أخرى تحمل علامة “تنبيه هام” ليلة الأحد، مؤكدة الأخبار المثيرة للقلق.

وتقول التنبيهات إنه على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية، “كان هناك ارتفاع واضح في عدد الأطفال من جميع الأعمار، الذين يعانون من حالة التهابية متعددة الأنظمة تتطلب رعاية مكثفة في جميع أنحاء لندن، وأيضا في مناطق أخرى من المملكة المتحدة. وهناك قلق متزايد من ظهور متلازمة الالتهاب المرتبط بـ”كوفيد 19″ لدى الأطفال في المملكة المتحدة، أو أنه قد يكون هناك عامل ممرض ومعد آخر غير معروف حتى الآن مرتبط بهذه الحالات”.

وتنص أيضا على مايلي: “يُرجى إحالة الأطفال الذين يعانون من هذه الأعراض، على سبيل الحالة الطارئة”.

وتتشابه هذه المتلازمة الغامضة مع مرض “كوفيد “19 الشديد. ووفقا للتنبيهات، “تتشارك الحالات سمات متداخلة شائعة لمتلازمة الصدمة السامة ومرض كاواساكي غير النمطي مع عينات الدم المتسقة مع “كوفيد 19″ الشديد لدى الأطفال”.

ويعد مرض كاواساكي اضطرابا نادرا في جهاز المناعة يؤثر عادة على الأطفال، الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، مسببا حمى شديدة وأعراضا شبيهة بإصابة الفيروس. وتشمل الأعراض الأخرى للمتلازمة الجديدة ألم البطن وأعراض الجهاز الهضمي والتهاب القلب.

وتفتقر مذكرة التنبيه إلى كثير من التفاصيل، حيث لا يُعرف الكثير عن المؤكد حول المتلازمة المحتملة في هذه المرحلة المبكرة. ومع ذلك، فإنها تقدم فصلا جديدا مثيرا للقلق في قصة “كوفيد 19”.

وحتى الآن، فإن الجانب الفضي الوحيد من فيروس كورونا الجديد هو أنه في الغالبية العظمى من الوقت، يبدو أنه يمرّ بالأطفال مرور الكرام دون أن يصيبهم بأذى. ونادرا ما يصاب الأطفال بالأعراض، على الرغم من وجود عدد قليل من الحالات التي يصاب فيها الأطفال بأمراض خطيرة وحتى الموت من “كوفيد 19”. ولكن هذه الحالات كانت قليلة ومتباعدة.

ولحسن الحظ، يقول أطباء الأطفال إنه حتى الآن، تأثر عدد قليل جدا من الأطفال بالمتلازمة الجديدة. ومع ذلك، فإن أي مؤشر على ظهور حالة جديدة للأطفال يقرع أجراس الإنذار بشأن ما إذا كان “كوفيد 19” متورطا فيها أو حتى بعض السمات الأخرى لأزمة فيروس كورونا.

المصدر: RT

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق