الدوليةشريط الاخبار

وفيات #كورونا في #الولايات_المتحدة تتخطى عدد قتلاها بحرب #فيتنام

الحدث – واشنطن

عاودت الحصيلة اليومية لضحايا فيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة الارتفاع مساء الثلاثاء إذ سجّلت أكثر من 2200 وفاة خلال 24 ساعة مقابل حوالى 1300 وفاة في اليوم السابق.

وأظهرت بيانات نشرتها جامعة جونز هوبكنز أنّ الوباء أدى لوفاة 2207 مصابين في الولايات المتّحدة خلال 24 ساعة لترتفع الحصيلة الإجمالية للوفيات في هذه الدولة الأكثر تضرراً بالوباء إلى 58 ألفاً و365 شخصاً.

وبذلك يكون عدد الأرواح التي حصدها فيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتّحدة خلال شهرين أكبر من عدد الجنود الأمريكيين الذين قُتلوا في حرب فيتنام على مدى عقدين.

وقتل في حرب فيتنام (1955-1975)  58 ألف و220 عسكريا أمريكيا، بحسب الحصيلة الرسمية لدائرة الأرشيف الوطني.

ويوم الثلاثاء أيضاً تخطّت الولايات المتحدة عتبة المليون إصابة بفيروس كورونا، نحو ثلث الحصيلة المسجّلة عالمياً، وفق تعداد للجامعة نفسها ومقرّها في مدينة بالتيمور. والولايات المتحدة هي الدولة الأكثر تسجيلا لإصابات كوفيد–19 ووفياته في العالم.

       

بؤرة وباء

ومنذ أواخر مارس/ آذار، تعد الولايات المتحدة الدولة الأكثر تسجيلا للإصابات، وكانت حصيلة المصابين بالفيروس على الأراضي الأمريكية بلغت 500 ألف شخص في 10 أبريل/نيسان.

وبرّرت الولايات المتحدة العدد الكبير من الحالات بسياسة زيادة فحوص كشف الإصابة مع أكثرمن 5,6 مليون فحص بحسب جامعة جونز هوبكينز، والإثنين أعلن دونالد ترمب أن أمريكا “اجرت فحوصاً أكثر بمرتين من أي بلد آخر”.

وإذا كانت الولايات المتحدة فعلا البلد الذي أجرى أكبر عدد من الفحوص تبين أن أكثر من 15 بلدا اتبع سياسة أفضل لكشف الحالات مثل إيسلندا وإيطاليا وإسبانيا وبلجيكا بحسب موقع “أور وورلد ان دايتا”.

أحد الباحثين في قسم الصحة في مدينة نيويورك-23 أبريل
اختبارات لمسافري الرحلات الدولية

من ناحية أخرى قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الثلاثاء أنّه يدرس طلب إجراء اختبارات فيروس كورونا  للمسافرين الذين يصلون إلى الولايات المتحدة عبر رحلات دولية، وأشار خصوصا إلى البرازيل.

وقال في اجتماع بالبيت الأبيض مع حاكم فلوريدا رون ديسانتيس “سنفعل ذلك على الأرجح.. البرازيل تشهد تفشيا إلى حد كبير كما تعلمون” وأضاف “سنتخذ هذا القرار قريبا جدا”.

وكانت إدارة ترمب قد فرضت من قبل حظر السفر مع أوربا والصين كإجراء لوقف انتشار الفيروس سريع الانتشار، الذي أودى بالفعل بحياة الآلاف من الأمريكيين، وإغلاق جزء كبير من أكبر اقتصاد في العالم.

وقال ترمب إن الإجراءات الاحترازية الجديدة ستشمل إجراء اختبار فيروس كورونا على متن الطائرة وقبل الدخول فيها، مشيرا إلى أن الحكومة تجري مباحثات مع شركات الطيران.

باحثون في أحد معامل البحوث في مدينة نيويورك
زيادة الإصابات في الصين

في الصين سجل البر الرئيسي 22 حالة إصابة جديدة، بالفيروس يوم 28 أبريل مقارنة مع ست حالات قبلها بيوم ليصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة في البلاد حتى الآن إلى 82858.

وقالت لجنة الصحة العامة في بيان اليوم الأربعاء، إن عدد الحالات التي تشمل مسافرين قادمين من الخارج ارتفع إلى 21 يوم الثلاثاء مقارنة مع ثلاث حالات قبلها بيوم.

وتراجع عدد الحالات التي أصيبت بالمرض لكن لم تظهر عليها أعراض إلى 26 مقارنة مع 40 قبلها بيوم، في حين ظل عدد الوفيات بسبب المرض دون تغيير عند 4633.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق