المحليةشريط الاخبار

انطلاق حملة “تفريج كربة” بـ #المدينة_المنورة لرعاية ودعم أسر السجناء والفرج عنهم.

الحدث – المدينة المنورة

برعاية صاحب السمو الملكي أمير منطقة المدينة المنورة الرئيس الفخري للجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم (تراحم) بمنطقة المدينة المنورة، انطلقت حملة “تفريج كربة” بالمنطقة تحت شعار “أسر السجناء مسؤوليتنا”، الهادفة إلى التعريف باللجنة وجهودها في مجال دعم أسر السجناء والمفرج عنهم والتوعية المجتمعية بأهمية احتواء السجين ليصبح عضواً نافعاً في مجتمعه.
وثمن سمو أمير المنطقة ما تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – من رعاية واهتمام بالسجناء وأسرهم، حاثاً الموسرين وأهل الخير للمشاركة في دعم برامج اللجنة وجهود القائمين عليها ومعاونتهم في مساعدة السجناء وقضاء الدين عنهم ولم شملهم بأسرهم وأبنائهم، ودعمهم ليتجاوزوا العثرات ويعودوا أفراداً صالحين قادرين على البناء والعطاء .
من جانبه أوضح رئيس اللجنة طايع العنزي أن اللجنة تعمل على تلمس حاجات هذه الفئات من المجتمع من خلال التواصل معهم بزيارة النزلاء والتفاعل مع أسرهم ودعمهم اجتماعيا إضافة الى دعم المشاريع والأنشطة الاجتماعية المقدمة للسجناء في داخل الإصلاحيات ومنها مناسبات الأعياد وبرامج رمضان والمناشط الدعوية والثقافية، مقدماً الشكر لسمو أمير المنطقة وسمو نائبه على دعمهم الدائم والمتواصل للجنة وبرامجها.
وأشار العنزي إلى العديد من الأنشطة والمشاريع التي تقدمها اللجنة للسجناء وأسرهم مثل مشروع تسديد إيجار منازل السجناء والسلال الغذائية ودعم البرامج الدراسات والبحوث العلمية التي تركز على تأهيل وتدريب المفرج عنهم وأبناء السجناء وفق ضوابط أعدت لضمان استفادة المستحقين منهم.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق