الدولية

ولاية #كاليفورنيا تبدأ بتخفيف العزل

تبدأ ولاية كاليفورنيا، وهي أول ولاية أمريكية أصدرت قرارا بالعزل للحد من انتشار فيروس كورونا، بتخفيف بعض التدابير في نهاية الأسبوع.

وقال حاكم الولاية الديمقراطي، غافن نيوسوم، أمس الاثنين: “لقد التزم الملايين في كاليفورنيا بقواعد العزل، وبفضلهم يمكننا الشروع في الخطوة التالية”.

وأضاف: “إنها إشارة إيجابية للغاية ولا تحدث إلا لسبب واحد، تقول البيانات إن ذلك ممكن”.

وأشار نيوسوم، الذي يتعرض لضغط متزايد من أجل تخفيف العزل وإعادة تنشيط اقتصاد الولاية (الخامس في العالم من حيث الناتج المحلي الإجمالي)، إلى أن بعض المناطق الريفية الأقل تأثرا بالوباء، خاصة في الشمال، يمكنها الإسراع في إعادة الفتح.

لكن سيتعين على هذه المناطق أن تثبت لسلطات الولاية استجابتها لمعايير صحية معينة (أسرة المستشفيات، والاختبارات، إلخ).

وسجلت ولاية كاليفورنيا حتى أمس الاثنين حوالي 55 ألف إصابة بكورونا وأكثر من 2200 وفاة.

وستحدد السلطات في كاليفورنيا يوم الخميس الشروط التي ستتم بموجبها بداية عملية فك العزل.

وفي حال “تم استيفاء هذه الشروط وأدخلت التعديلات اللازمة” فقد يُسمح للمحال التجارية الصغيرة، مثل متاجر الكتب والاسطوانات الموسيقية والألعاب والأجهزة الرياضية، أو حتى باعة الزهور، باستئناف نشاطها لتلقي الطلبات الخارجية فقط، بحسب نيوسوم.

كما يمكن لأنشطة التصنيع والخدمات اللوجستية في قطاع البيع بالتجزئة، استئناف نشاطها، لكن المكاتب ومراكز التسوق والمطاعم ستبقى مغلقة في هذه المرحلة في كاليفورنيا.

المصدر: أ ف ب

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى