الاقتصاد

نائب أمير مكة يفتتح الملتقى السعودي للشركات الناشئة

نوره الشبل
نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، رعى صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة مساء امس افتتاح فعاليات الملتقى السعودي الأول للشركات الناشئة، الذي تنظمه جامعة أم القرى ممثلة في شركة وادي مكة للتقنية وذلك بفندق الريتز كارلتون بجدة بمشاركة قيادات الجهات التشريعية والتنظيمية المعنية بتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 .
وفور وصول سموه تجول في المعرض المصاحب للملتقى، مطلعاً على أركان الجهات المشاركة والمشتملة على إنتاج رواد الأعمال من أصحاب الشركات الناشئة .
بعد ذلك بدئ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بالقرآن الكريم ، ثم ألقى معالي مدير جامعة أم القرى، رئيس مجلس إدارة شركة وادي مكة للتقنية، رئيس اللجنة المنظمة للملتقى الدكتور بكري بن معتوق عساس كلمة رحب خلالها بسمو محافظ جدة والحضور، في الملتقَى، الذي يَعْكِسُ الدَّوْرَ الفاعلَ وميثاقَ التفاعُلِ، والنُّمُوَّ المعرفيَّ المُثْمِرَ الذي تَحظَى به بلادُنا، لما لها من مكانةٍ دينيةٍ سامقةٍ وريادةٍ دوليةٍ سابقةٍ، وأصالةٍ اجتماعيةٍ صادقةٍ، في ظِلِّ قيادتِنا الرشيدةِ التي يرعاها خادمُ الحرمينِ الشريفينِ الملكُ سلمانُ بنُ عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ”.
ونوه بالاهتمام الكبير الذي توليه حكومةُ خادمِ الحرمينِ الشريفينِ بالجامعاتِ، خصوصًا فيما يتعلقُ بالبحثِ العلميِّ وتحويلِ مخرجاتِه إلى ابتكاراتٍ وصناعاتٍ تساهمُ بشكلٍ فاعلٍ في دعمِ اقتصادِ المعرفةِ وتنويعِ مصادرِ الدخلِ , مشيراً إلى أن جامعةِ أمِّ القرى بدأت بالابتكارِ التقنيِّ وريادةِ الأعمال فأنشأت معهدَ الإبداعِ وريادةِ الأعمالِ ومكتبَ إدارةِ الملكيةِ الفكريةِ، إلى جانبِ الاهتمامِ بالمراكزِ البحثيةِ.
وأوضح معاليه أن شركة وادي مكة للتقنية بدأت بالاستثمار في العقول الشابة، إيماناً بأنَّ ثروتَنا الأولَى التي لا تعادلُها ثروةٌ هي شبابُنا المُفعَمُ بالطموحِ والحيويةِ والنشاطِ، مبيناً أن الجامعة قدمت للوطن نموذجًا في احتضانِ الشركاتِ الناشئةِ من البحثِ العلميِّ والابتكارِ. إثر ذلك شاهد سمو محافظ جدة والحضور فلماً مصوراً عن الشركات الناشئة وتطورها .
وفي ختام الحفل كرم سمو الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز الجهات الراعية للملتقى , كما تسلم سموه درعاً تذكارياً بهذه المناسبة من معالي مدير جامعة أم القرى وهدية عبارة عن ساعة الطواف من إنتاج إحدى الشركات الناشئة بوادي مكة
وحضر عدد لفيف من المسؤوليين المتخصصين منهم وكيلة مركز خدمات التوظيف والأعمال للريادية بجامعه الامام محمد بن سعود الدكتورة سوسن عبدالكريم المؤمن الملتقى.

وذكرت المؤمن: إن إقامة الملتقى السعودي للشركات الناشئة الذي أقامته شركة وادي مكة بجامعة أم القرى يأتي ليؤكد سعي المؤسسات المختلفة والمهتمة في مجال تنمية ودعم المنشئات الصغيرة والمتوسطة وريادة الأعمال؛ للمساهمة في تحقيق رؤية الوطن الغالي ٢٠٣٠، وقد تم التركيز في هذا الملتقى على الاقتصاد المعرفي الذي يقوم على صناعة الأفكار الجديدة ‏⁧لخلق اقتصاد متجدد ومستمر.
كما أشارت د. سوسن المؤمن بأن الملتقى السعودي للشركات الناشئة ضمّ معرضاً لعدد من المشاريع الناشئة التي تحولت من فكرة إلى مشروع أُطلق للنور.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق