زواياشريط الاخبار

علماء روس يكتشفون أين تولد الجسيمات الكونية العالية الطاقة

اكتشف علماء الفيزياء الفلكية الروس مصدر الجسيمات الكونية الصغيرة جدا – النيوترينوات، حيث اتضح أنها تولد بالقرب من الثقوب السوداء في مركز المجرات النشطة البعيدة.

وتفيد مجلة Astrophysical Journal، بأن علماء روس من معهد ليبيديف للفيزياء ومعهد موسكو للفيزياء والتكنولوجيا ومعهد البحوث النووية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، اكتشفوا وجود صلة بين النيوترينوات الكونية والتوهجات في المجرات البعيدة ذات النوى النشطة، حيث توجد ثقوب سوداء  فائقة الكتلة. وهم بهذا الاكتشاف اقتربوا من تحديد أصل ومصدر هذه الجسيمات العالية الطاقة في أعماق الكون.

ووفقا لتصورات العلماء، عندما تمتص هذه الثقوب السوداء المواد المحيطة بها، يخرج منها جزء من تيار الجسيمات الصغيرة بسرعة عالية، التي تنطلق بعد ذلك في أطراف الكون بسرعة الضوء.

وهذه الجسيمات ذات الطاقة العالية يمكن أن تولد فقط بمساعدة البروتونات المنطلقة بسرعة تعادل سرعة الضوء تقريبا. ومنذ عام 2010 يسجل مرصد IceCube Neutrino النيوترينوات الكونية ويقيس طاقتها واتجاهها. وبعد تحليل أصل  الجسيمات التي تصل طاقتها إلى أكثر من 200 تريليون إلكترون-فولت، المتجهة نحو الأرض، وجد الباحثون أن مصدرها هو الكوارتزات الساطعة، وفقا لبيانات شبكة التلسكوبات اللاسلكية المنتشرة حول العالم. وقد أكدت بيانات التلسكوب الفلكي اللاسلكي الروسي RATAN-600 المثبت في شمال القوقاز  ونتائج تحليل حوالي خمسين نيوترينو عالي الطاقة تم تسجيلها بواسطة IceCube، صحة فرضيتهم.

ويقول الباحث يوري كوفاليوف، من معهد ليبيديف للفيزياء ومعهد موسكو للفيزياء والتكنولوجيا، “كان العلماء قبلنا يبحثون عن مصدر النيوتريونات ذات الطاقة العالية يمكن القول باستخدام “مصابيح يدوية”. أما نحن فقد قررنا استخدام طريقة غير تقليدية، وقد حالفنا النجاح، حيث سمحت لنا المتابعة المشتركة باستخدام التلسكوبات اللاسلكية والتلسكوب الفلكي الروسي RATAN بالحصول على هذه النتائج المثيرة للاهتمام”.

ويضيف العالم سيرغي ترويتسكي من معهد البحوث النووية، ويقول، لقد حقق علماء الفيزياء الفلكية نجاحا كبيرا، وهذا الاكتشاف الآن بحاجة إلى تفسير نظري.

وتجدر الإشارة، إلى أن جسيم النيوترينو، هو أحد الجسيمات الأولية الغامضة، وبالنظر لصغره، لم يتمكن العلماء من تحديد كتلته حتى الآن. وهذا الجسيم يخترق بحرية الأشياء والبشر وحتى كوكب الأرض.

المصدر: نوفوستي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق