الدولية

انعقاد المنتدى #الصحي_العالمي اليوم وسط توترات بين #الغرب #والصين

للمرة الأولى منذ بدء جائحة COVID-19، تعقد اليوم جمعية الصحة العالمية، وهي هيئة تتبنى أهم القرارات في منظمة الصحة العالمية، اجتماعا سنويا لها، لبحث تداعيات الجائحة وسبل مواجهتها.

ومن المتوقع أن يركز الاجتماع الذي سيجري افتراضيا على مدى يومين، على دعوات لمراجعة الاستجابة الدولية للوباء، يدعمها الاتحاد الأوروبي، إضافة إلى مساع مدعومة من أستراليا لفتح تحقيق في أصل فيروس كورونا.

وظهرت هذه الدعوات وسط انتقادات متزايدة لتعامل الصين مع تفشي فيروس كورونا من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي قال إن بكين يجب أن تواجه عواقب إذا كانت “مسؤولة عن علم” عن الوباء.

كما سبق أن علق ترامب التمويل الأمريكي لمنظمة الصحة العالمية بذريعة فشلها في التعامل مع الوباء.

واعتبرت الخارجية الصينية، اليوم الإثنين، أنه من السابق لأوانه بدء التحقيق في أسباب انتشار فيروس كورونا ومصدره.

المصدر: “رويترز”

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق