المحليةشريط الاخبار

#الرئيس_العام للوكلاء المساعدين الجدد: يجب بذل أقصى الجهود لمواصلة تطوير منظومة الخدمات لـ #المسجد_الحرام.

الحدث – مكة المكرمة

اجتمع معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أمس بوكلائه المساعدين المعينين حديثاً بالرئاسة، بحضور وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام أحمد بن محمد المنصوري، ووكيل الرئيس العام للشؤون الإدارية والمالية الدكتور سعد بن محمد المحيميد، ووكيل الرئيس العام للشؤون الفنية والخدمية محمد بن مصلح الجابري، ووكيل الرئيس العام للمشاريع والدراسات الهندسية سلطان بن عاطي القرشي.
وحث معاليه الوكلاء المساعدين الجدد خلال الاجتماع الذي عقد عن بعد عبر برنامج زووم, على بذل الجهود كافة وتسخير أعلى الطاقات من أجل مواصلة دعم مسيرة التطور الذي يشهده الحرمان الشريفان بدعم غير محدود من لدن القيادة الرشيدة -أيدها الله- والحرص على تذليل العقبات -إن وجدت- بالعمل المؤسسي بروح الفريق الواحد لضمان تقديم منظومة خدمات مميزة لمرتادي المسجد الحرام.
وأهاب معاليه بأهمية استشعار عظم المسؤولية، وقداسة المكان والزمان، وتأدية المهام الموكلة إليهم على الوجه المطلوب، سائلاً المولى القدير أن يعينهم على أداء الأمانة، وأن يجعل ما يقومون به في موازين أعمالهم الصالحة.
من جانبهم عبر الوكلاء المساعدون عن شكرهم لمعاليه على الثقة الغالية التي ستكون حتماً خير دافع لهم لبذل المزيد من العطاء في خدمة المسجد الحرام وقاصديه.
مما يذكر أن معالي الرئيس العام أصدر مؤخراً عدة قرارات تقضي بتكليف فضيلة الشيخ بدر بن عبدالله الفريح (وكيلاً مساعداً لشؤون المسجد الحرام للتوجيه والإرشاد) بالإضافة إلى عمله، وتكليف سعادة المهندس محمد بن سليمان الوقداني (وكيلاً مساعداً لشؤون المسجد الحرام للمشاريع) بالإضافة إلى عمله، وتكليف سعادة المهندس أحمد بن عمر بالعمش (وكيلاً مساعداً لشؤون المسجد الحرام للفنية والخدمية) بالإضافة إلى عمله.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى