نلهم بقمتنا
يقظة في المنام – منصة الحدث الإلكترونية
نبضة قلم

يقظة في المنام

بوح : د.ربى بدران(*)

دع القهوة تبرُد
لا ترد على الهاتف
ضع كلتا يديك في جيبك
وراقب الفرص تمرّ أمامك!

دع القلق يأخذ منك ما يأخذ
اقترب ممّا تخف
رحب بحقيقة أن كل شيء
لن يصبح بالضرورة على ما يرام
وأنك لا تمانع هذا..!

على أية حال،لاشيء يهم
إذا ابتعدت عنه مسافة كافية
لا شيء يهُم..!

الآن..تخفف من الناس
لا تشتري مظلّة للشمس،أو المطر
لا توافق بين الطقس،والثياب
فقلل كلامك..
تأكد أن كل ما سيفسد
قد فسد بالفعل..!

وبعد أن تُجرّب كل هزيمة ممكنة
ستعود بقلب..أو نصف قلب
جرّب الخيبة..
ولا تعُد تخشاها بوجهٍ نال حظّه من الكدمات

ستشعر للمرة الأولى
بشجاعةٍ حقيقيّة..
وستمضي في الحياة بغير عائق
سيتجنبك الناس،وبرغم كل شيء
ستنام مُطمئنًا..في الليل
وتمتد يقظتك إلى المنام..!
…………………….

(*)إعلامية،وكاتبة أردنية.
سفيرة المرأه في الشرق الاوسط

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى