نلهم بقمتنا
رسالة معايدة وتقدير بفخر وهدايا عن بعد تنشر أجواء فرحة عيد وسط كافة الإحترازات المشددة والمتبعة في شرق جدة – منصة الحدث الإلكترونية
المجتمعشريط الاخبار

رسالة معايدة وتقدير بفخر وهدايا عن بعد تنشر أجواء فرحة عيد وسط كافة الإحترازات المشددة والمتبعة في شرق جدة

الحدث : جدة : 

عبدالله الينبعاوي : 

إختلف عيد هذا العام عن سابقه من الأعياد بفرحته ومعايدته وأجوائه المميزة عن كل عام بين منسوبي مستشفى شرق جدة وسط إجراءات إحترازية مشددة من أجل صحة وسلامة جميع العاملين حيث قام كل قسم من أقسام المستشفى وعلى حدة بمعايدة مقتصرة لمنسوبيه تم من خلالها تكريم العاملين وتقديم شهادات الشكر والتقدير والميداليات الخاصة عرفاناً وتقديراً لجهودهم المبذولة وإدخال الفرحة على نفوسهم بمناسبة عيد الفطر المبارك .
ومن هذه الأقسام كلاً من قسم التغذية وقسم الخدمة الاجتماعية وقسم مكافحة العدوى والصحة العامة وقسم العناية المركزة لحديثي الولادة كذلك قسم الطوارئ بالمستشفى . حيث تم التكريم من قبل رؤساء الأقسام لرفع معنويات الجميع وتشجيعهم .

كذلك كان هناك نصيب من أجواء الفرح للمرضى المنومين من أطفال وكبار السن لإيصال البهجة إلى نفوسهم بإرسال الهدايا إليهم ومواساتهم في ظل التباعد الحالي وغياب مظاهر التجمع العائلي .
وقد علقت من جانبها رئيسة قسم التغذية بمستشفى شرق جدة الأستاذة غدير الحشبري ، في هذه المناسبة أن من الضروري والواجب علينا أن ندعم الجميع ونخفف من معاناتهم ونأخذ بيدهم لتخطي الأزمة التي نعيشها هذه الأيام في ظل الظروف الراهنة ومراعاةً للتباعد الاجتماعي بسبب هذه الجائحة .
وأضافت الأستاذة نورة الجعيد رئيسة قسم الخدمة الاجتماعية علينا أن نستغل فرصة مناسبة العيد لتقديم التهنئة إليهم والإطمئنان على صحتهم خاصة وأنهم يقضون معظم أوقاتهم في بعد عن ذويهم و أحبائهم ونتمنى لهم الشفاء العاجل بإذن الله . وتحقيقاً لقول سيدنا المصطفى ( مثلُ المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطُفهم مثلُ الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائرُ الجسد بالسهرِ والحمى ) .
ونرجوا من الله أن يساعدنا ويرفع عنا هذا الوباء في ظل هذه الحكومة الرشيدة التي تبذل وتسخر كل الجهود لحماية وسلامة وتحمل مسئولية صحة مواطنيها وراحتهم حفظهم الله ورعاهم .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى