أخبار منوعة

ارتفاع مستويات الثقة لدى المواطنين السعوديون فيما يخص السفر من جديد وتصدر السفر المحلي للسياحة قائمة الأولويات في دراسة جديدة أجرتها "المسافر"

أجرت “المسافر”، العلامة التجارية البارزة لوحدة سفر الأفراد في مجموعة “سيرا”، دراسة هي الأولى من نوعها في المملكة العربية السعودية حول توجهات السفر ما بعد جائحة “كوفيد-19″، وجدت فيها أن الشغف بالسفر بين المواطنين السعوديين صامد بشكل ملحوظ، حيث أكد 73% منهم على ثقتهم بالسفر مرة أخرى بعد رفع القيود بصورة مؤقتة.

وفي توجه سيسهم بتنشيط سوق السفر الداخلي للسياحة، أظهرت نسبة 35% من المشاركين في الاستبيان أنهم يفضلون السفر المحلي لاستكشاف المواقع الثقافية والاستمتاع بالمغامرات في وطنهم. وبرزت جدة ومكة المكرمة كوجهات مفضلة للسفر المحلي؛ وحلّت مدن أخرى مثل الرياض والدمام على قائمة الوجهات الرئيسية؛ كما لاقت وجهات توفر تجارب أوسع مثل العلا والطائف وأبها اهتمامًا متزايدًا. وعلى صعيد توجهات السفر المحلية، توافقت نتائج الدراسة مع عمليات البحث عبر تطبيق “المسافر” وموقعه الإلكتروني، فمقارنة مع نتائج الشهر الماضي، تم تسجيل زيادة بنسبة 83% في عمليات البحث عن الوجهات المحلية اعتبارًا من 1 مايو وحتى تاريخه.

تصدر السفر إلى دول مجلس التعاون الخليجي السفر المحلي (35%) بشكل طفيف، حيث أعرب 27% من المسافرين عن رغبتهم في السفر خارج المملكة إلى الدول المجاورة، أما بالنسبة للوجهات البعيدة، فقد اختار 38% أيضًا السفر لدول آسيا كرحلة محتملة بعد الجائحة. ويبقى السفر برفقة أفراد الأسرة خيارًا مفضلًا لـ50% من السعوديين، بينما فضل 29% منهم السفر بمجموعات أصغر من الأصدقاء تماشيًا مع مفاهيم التباعد الاجتماعي.

وفيما يتعلق بوسيلة السفر، يفضل غالبية السعوديين (48%) السفر بالسيارة تليها الرحلات الجوية القصيرة (40%)، وتحظى زيارة الحرمين الشريفين بأولوية عالية بين السعوديين (42%). ونظرًا لإغلاق مكة المكرمة خلال شهر رمضان المبارك، يتوقع لحجوزات السفر والإقامة من السوق المحلية أن تشهد ارتفاعًا سريعًا لدى فتح المدينة أمام الزوار.

وأظهرت الدراسة أن 58% من المسافرين السعوديين يفضلون السفر لمدة تقل عن 7 أيام. وبالمجمل، هناك أيضًا إقبال متزايد على الرحلات الأطول من عطلة نهاية الأسبوع، حيث يخطط 42% من المشاركين للسفر لمدة تزيد عن أسبوع.

اختارت غالبية المسافرين السعوديين الذين شملهم الاستبيان قواعد التباعد الاجتماعي وتوافر معدات الحماية الشخصية المطبقة في الوجهة باعتبارها معلومات مهمة لاتخاذ قرار السفر (60%).

يعتبر وضوح إجراءات السلامة التي تتخذها شركات الطيران والفنادق أمرًا بالغ الأهمية أيضًا بالنسبة لـ 55٪ من المسافرين للمساعدة في بناء الثقة.

ويتوقع لاستشارات السفر التي يقدمها مستشارو السفر عبر القنوات الإلكترونية والقنوات التقليدية أن تلعب دورًا إضافيًا في استعادة ثقة العملاء بقطاع السفر بالكامل في ظل الوضع الطبيعي الجديد، حيث يسعى غالبية السعوديين (51%) إلى تأكيد صحة خياراتهم.

وفي هذا السياق، قال مزمل حسين، نائب الرئيس التنفيذي لشركة “المسافر”: “أظهرت الدراسة الأولى من نوعها والمخصصة لأنماط السفر لدى السعوديين بعد جائحة ’كوفيد-19‘ نتائج مشجعة تؤكد على استمرارية الشغف تجاه السفر في المملكة العربية السعودية. ويأتي الاهتمام بالسفر الداخلي للسياحة ليوفر أيضًا فرصة حقيقية لتسريع وتيرة تنمية السياحة في المملكة والتركيز على العروض الثقافية والمغامرات والترفيه المتنامية التي يتطلع المواطنون لاستكشافها”.

وأضاف حسين: “بادرنا أيضًا إلى الاستثمار في ابتكار قائمة شاملة من العروض الداخلية التي ستقدمها “المسافر”، العلامة التجارية البارزة لوحدة سفر الأفراد في مجموعتنا. ويشمل ذلك باقات وخيارات السفر لجميع الوجهات الرئيسية داخل المملكة، إضافة إلى الوجهات غير المعروفة والغنية بالمعالم الجديرة بالاستكشاف. ونتطلع قدمًا لتمكين السعوديين من استكشاف ربوع بلادهم والاستفادة من فرص السياحة الواسعة التي توفرها”.

من جهته، قال فهد العبيلان، نائب الرئيس- قطاع التجزئة في “المسافر”: “تتمتع علامة ’المسافر‘ بالقدرة على لعب دور متميز في استعادة ثقة العملاء ومواجهة التحديات في قطاع السفر. وباعتبارنا علامة تجارية بارزة متعددة القنوات، يتمحور تركيزنا حول توفير الاستشارات المخصصة للمسافرين السعوديين وتقديم الدعم الذي يحتاجونه عبر كافة نقاط الاتصال لمساعدتهم على اتخاذ قرارات سفر مدروسة وتعزيز ثقتهم أينما كانوا”.

وأضاف العبيلان: “بالنسبة لنا، تمثل استشارات السفر مواكبة أحدث المستجدات وابتكار محتوى كميّ ونوعي متميز يساعد عملائنا على اختيار الوجهة الأمثل لرحلتهم المقبلة، ومنحهم أيضًا فكرة عما يمكن توقعه قبل السفر. ويوفر نظام دعم العملاء في ’المسافر‘ مجموعة واسعة من المعلومات والإرشادات القيمة حول قيود وقوانين السلامة التي يطبقها مزودي خدمات السفر؛ إضافة إلى معلومات مفصلة حول الوجهات المختلفة. وستكون المعلومات متاحة لعملائنا عبر منصاتنا الإلكترونية ومن خلال مستشاري السفر الذين يخضعون حاليًا لتدريبات يصبحون بفضلها خبراء متميزين في توفير التوصيات ما بعد جائحة ’كوفيد-19‘.”

تم إجراء استطلاع آراء المواطنين السعوديين عبر الإنترنت بين 14 و20 مايو 2020، وشارك فيه مواطنون من مختلف أنحاء المملكة العربية السعودية.

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق