الدولية

دبي تعتقل «أحد أخطر قيادات العصابات الدولية»

قالت دبي اليوم إن جهاز أمن الدولة في الإمارة ألقى القبض على الدنماركي أمير فاتن مكي، والطلوب على قوائم منظمة الشرطة الجنائية الدولية «الإنتربول»، والذي يُعد من أخطر قيادات العصابات الدولية المُنظمة النشطة في مجالات إجرامية عدة مثل القتل وتجارة المخدرات وغسل الأموال.

وصرح مسؤول أمني في دبي بأن مكي مطلوب بتهمة القتل العمد، وأنه كان محل اهتمام كبير من وسائل الإعلام الإسبانية الأوروبية بشكل عام، نظراً إلى جرائمه الوحشية المتعددة، وعلى الرغم من المتابعات والملاحقات الأمنية الواسعة له في أوروبا، لم تنجح أي من محاولات القبض عليه هناك، موضحاً أن مكي تردد على البلاد مستخدماً جوازات سفر متعددة.

وقال مسؤول جهاز أمن الدولة في دبي إنه بعد تنفيذ عمليات استخباراتية وميدانية سرية متقنة جرت في ظروف استثنائية نتيجة لتقييد الحركة في دبي ضمن جهود مكافحة فيروس «كوفيد – 19» وما تبعها من إجراءات وقائية مكثفة، تمكنت الفرق الأمنية من رصد أحد الأشخاص ووضعته قيد الاشتباه، حتى تم التحقق من هويته والتأكد من أنه أمير مكي.

وبيّن المسؤول أن مداهمة تمت في منتصف ليل الأربعاء الماضي في مقر إقامة المدعو أمير مكي بأحد أحياء دبي، حيث تم إلقاء القبض عليه، وجارٍ التحقيق معه حالياً تمهيداً لتسليمه إلى جهة الطلب.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى