الصحة

#موسكو تختبر تكنولوجيا جديدة لعلاج المرضى المصابين بفيروس كورونا

بدأت موسكو في اختبار تكنولوجيا جديدة لعلاج المرضى المصابين بفيروس كورونا وهي تكنولوجيا العلاج بالأكسجين الساخن.
وتولى معهد “سكليفوسوفسكي” للبحوث الطبية والإسعاف إجراء تجربة أولى في هذا المجال. واختبر المعهد تكنولوجيا تخصيب الدم بالأكسجين الساخن على 25 مريضا. وقد أجريت أكثر من 100 جولة للعلاج الجديد.

وقال مدير المعهد والعضو في لجنة مكافحة فيروس كورونا في روسيا ، سيرغي بيتريكوف، إن تكنولوجيا علاج المرضى عن طريق تخصيب دمهم بالأكسجين الساخن  تختبر على الذين ليست لديهم أمراض خطيرة أخرى يمكن أن تمنع المرضى من تخصيب دمهم بالأكسجين. والغاية من العلاج الجديد، حسب مدير المعهد، هي منع المريض من الانتقال إلى استخدام جهاز التنفس الاصطناعي.

وأشار، بيتريكوف إلى أن العلاج الجديد يستخدم إلى جانب استخدام أنواع أخرى من العلاج. وأفاد الأطباء المشاركون في التجربة بأن حالة صحة المرضى تتحسن بعد  تخصيب دمهم بالأكسجين الساخن ولم يعودوا يواجهون صعوبة في التنفس.

 كما إنهم سجلوا زيادة نسبة الأكسجين في دمهم. وقالوا إنه يساعد العلاج التقليدي ويقلل من الظواهر الجانبية الناتجة عنه.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق