نلهم بقمتنا
نعود بحذر – منصة الحدث الإلكترونية
نبضة قلم

نعود بحذر

بقلم امل سليمان

إنها مقولة من نور حين قالوا أن الوقاية خير من العلاج , ونحن بصدد مرض ينتشر ويفقدنا أصدقائنا و أحبابنا وذلك لتساهلنا في إجرائتنا الإحترازية والتي هي بمقام العلاج الوافي والشافي لمرض مثل هذا أرعب العالم وقتل من البشريه الكثير .
ليس مطلوب منك أن تخترق السماء أو أن تحفر الأرض لتساعد الناس وتعالجهم , أمرك بسيط جداً , فقط إلتزم التعليمات التي تعلقها لك مؤسسات الدولة , إن كنت تريد أن تخدم البشرية كلها إلتزم بمحاذير الأطباء ولا تختلط بأحد , وإن حدث وإختلطت بأية ناس فجعل الفارق كبير بينكم بمسافة تجعل العدوى لا تصل لأحد , أنت بذلك تحمي نفسك , وأهلك , وكل الناس , بل تحمي البشرية كلها , حتى العبادة والصلاة في المساجد هي رحمة لنا وعبودية لله عز وجل , ولكنها إن اصبحت بمضار الغير , فسبحانه وتعالى لا يرضى بضرر لأحد , وقد خلقنا في أحسن تقويم وبعقل يفكر ويتدبر , وهذا العقل هو المحاذير التي يجب أن نتداركها بتفكير في ما قد يضرنا , أو يضر غيرنا , وقيادتنا الحكيمة علقت لوحات تحذيرية في كل مكان في المؤسسات والمساجد والحرم النبوي الشريف لتقيك وتعلمك كيف تكون تعلميات الابتعاد والنظافة والتعقيم لنخرج من مرض كهذا قد يخسرنا الكثير من البشر والكوادر والمال , لذلك لسلامتك وسلامتي وسلامة الأمة الإسلامية تقيد بالحاذير والتزم التعليمات وأشفي نفسك والأخرين بفكرك الذي سينفع الجميع .

مبادروة ملتزمون

‫5 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى