الدوليةشريط الاخبار

#فيروس_كورونا.. آخر التطورات حول العالم

الحدث – موسكو

ذكرت هيئة الصحة الوطنية أن البر الرئيسى للصين سجل 40 حالة اصابة مؤكدة بفيروس كورونا يوم 15 يونيو حزيران، انخفاضا من 49 فى اليوم السابق.

وكان نصيب العاصمة بكين 27 حالة من الحالات الجديدة، انخفاضا من 36 في اليوم السابق. وتواجه المدينة تفشيا جديدا للفيروس الذي يعتقد أنه نشأ في سوق لبيع المواد الغذائية.

وأبلغت هيئة الصحة الوطنية عن ثماني حالات وافدة في البر الرئيسي للصين حتى نهاية 15 يونيو، مقابل عشر حالات في اليوم السابق. وسجلت الهيئة أيضا 6 حالات جديدة بدون أعراض، انخفاضا من 18 في اليوم السابق.

ووصل العدد الإجمالي لحالات الإصابة بالفيروس في البر الرئيسي للصين إلى 83221، ولا يزال عدد الوفيات دون تغيير عند 4634.

ولا تسجل الصين الحالات التي لا تظهر عليها أعراض على أنها حالات مؤكدة.

ألمانيا تسجل 378 إصابة جديدة بكورونا والإجمالي 186839

أظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية يوم الثلاثاء أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في ألمانيا ارتفع بواقع 378 ليصل إلى 186839.

وأوضحت البيانات أن العدد الإجمالي للوفيات بلغ 8800 بعد تسجيل تسع حالات جديدة.

نيوزيلندا تؤكد ظهور حالتين جديدتين للإصابة بفيروس كورونا

قالت نيوزيلندا يوم الثلاثاء إنها سجلت حالتين جديدتين للإصابة بفيروس كورونا المستجد قادمتين من المملكة المتحدة، مما ينهي فترة استمرت 24 يوما دون اكتشاف أي حالات جديدة في البلاد.

ورفعت نيوزيلندا جميع القيود الاجتماعية والاقتصادية باستثناء الضوابط على الحدود الأسبوع الماضي، بعد أن أعلنت أنه ليس لديها أي حالات جديدة أو نشطة لفيروس كورونا، وهي واحدة من أوائل الدول في العالم التي عادت إلى الحياة الطبيعة التي كانت قبل ظهور الجائحة.

لكن رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن حذرت من احتمال ظهور حالات جديدة في المستقبل مع عودة النيوزيلنديين إلى البلاد، وتم السماح لبعض الأشخاص الأخرين بالقدوم إلى البلاد بمقتضى شروط خاصة.

وقالت وزارة الصحة في بيان إن الحالتين الجديدتين لشخصين وصلا في الآونة الأخيرة من المملكة المتحدة.

وسجلت نيوزيلندا حتى الآن 22 حالة وفاة جراء الإصابة بفيروس كورونا.

أكثر من ثمانية ملايين إصابة بكورونا في أنحاء العالم وتزايد التفشي في أمريكا اللاتينية

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في أنحاء العالم إلى أكثر من ثمانية ملايين يوم الإثنين، مع تصاعد العدوى في أمريكا اللاتينية والولايات المتحدة وتعرض الصين لموجة جديدة من التفشي.

ولا تزال الولايات المتحدة في الصدارة بأكبر عدد من الإصابات بلغ نحو مليونين أو 25 في المئة من جميع الحالات المبلغ عنها. ومع ذلك، فإن المرض ينتشر على نحو أسرع في أمريكا اللاتينية التي تمثل الآن 21 في المئة من جميع الحالات وفقًا لإحصاءات رويترز.

وتصاعدت حالات الإصابة والوفيات في البرازيل بمرض كوفيد -19 الذي يتسبب فيه فيروس كورونا لتأتي في المركز الثاني على مستوى العالم في عدد الإصابات.

وتم الإبلاغ عن الحالة الأولى في الصين في أوائل يناير كانون الثاني واستغرق الأمر حتى أوائل مايو أيار ليصل عدد الحالات إلى أربعة ملايين. وطبقا لإحصاءات رويترز فقد تطلب الأمر خمسة أسابيع فقط لتتضاعف إلى ثمانية ملايين حالة.

وبلغ عدد الوفيات في العالم أكثر من 434000 وتضاعف في سبعة أسابيع.

ويقول خبراء في مجال الصحة إنه على الرغم من ارتفاع الحصيلة الرسمية للوفيات في البرازيل جراء الوباء إلى نحو 44 ألفا فإن من المرجح أن يكون العدد الحقيقي أكبر بكثير مما تظهره البيانات، مشيرين إلى عدم وجود اختبارات على نطاق واسع في أكبر دولة بأمريكا اللاتينية.

تايلاند لم تسجل أي إصابات أو وفيات جديدة بكورونا

أعلنت تايلاند يوم الثلاثاء عدم تسجيل أي إصابات أو وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجد لتظل لليوم الثاني والعشرين على التوالي بدون أي حالة انتقال محلية.

وسجلت تايلاند في المجمل 58 وفاة بمرض كوفيد-19 الذي يتسبب فيه فيروس كورونا من بين حوالي 3135 إصابة مؤكدة تعافى منها 2993 مريضا.

وتعد هذه ثالث مرة خلال ستة أيام لا يتم فيها تسجيل أي حالات إصابة.

وقالت بانبرابا يونجتراكول المتحدثة باسم مركز إدارة أزمة كوفيد-19 التابع للحكومة إن جميع حالات الإصابة التي سجلت مؤخرا جرى رصدها في الحجر الصحي بين تايلانديين عائدين من الخارج.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى