التعليم

تعليم مكة يطلق أول رحلة لطالبات التعليم العام من خلال برنامج عيش السعودية

هناء حسين :مكة المكرمة :-

أطلقت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ممثلة بإدارة نشاط الطالبات المجال الإجتماعي، وبالتعاون مع هيئة السياحة والتراث الوطني، ووكالة تنظيم الرحلات( أسراب طيبة) أول رحلة لطالبات التعليم العام بتعليم مكة لمدينة الرياض خلال برنامج عيش السعودية،
تشارك في الرحلة (35 )
طالبة ومشرفة ومرافقة للرحلة، وأنطلقت الرحلة
يوم أمس الخميس
26/3/1439هـ (الساعة 7 صباحا )وستكون العودة من الرحلة مساء غد السبت
28/3/1439هـ في تمام (الساعة 7 مساء)، وقالت مديرة إدارة نشاط الطالبات
الأستاذة/جميلة القليطي بهذه المناسبة :(عيش السعودية) برنامج وزاري ضمن برامج المجال الإجتماعي بإدارة نشاط الطالبات،ويمثل إنطلاقة مبادرة وطنية مهمة تستهدف الطالبات للتعرف على مناطق المملكة،ومعالمها التاريخية والحضارية والسياحية، وليتعايشن مع هذه المواقع ويتفاعلن معها وهذا البرنامج يصب في توجهات الدولة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظة الله-  على أهمية أن يعرف المواطن وطنه ويتعرف على تاريخه وملحمة تأسيسه ووحدته. وكل ذلك من أجل معرفتها لوطنها بشكل أعمق،وتساهم في تقوية إرتباطها به وبتاريخه؛ لتسهم في بناء الوطن والمحافظة على مكتسباته ووحدته ومنجزاته والمساهمة في بناء مستقبله، وليكون من خلال هذه الرحلات ذكريات جميلة مرتبطة بمواقع بلادها
وأضافت: من هنا تم إعداد جدول رحلات منظمة بالتعاون مع (شركة أسراب طيبة لتنظيم الرحلات السياحية) لتكون الإنطلاقة في أول رحلات برنامج السعودية بإدارة تعليم مكة المكرمة خلال الفصل الدراسي الأول (رحلة لمدينة الرياض)  لطالبات التعليم العام لعام 1438هـ / 1439هـ.؛ لتكون دعوة لكل بنات هذا الوطن بأن يتعرفن على بلادهن بكل ماتكتنز من شواهد الحضارات الإنسانية، كما توجهت بالشكر لسعادة مدير العام للتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ/محمد الحارثي لتسير الموفقة على الرحلات و لشركاء الهيئة في البرنامج والجهات الداعمة والجهات المساندة( وشركة أسراب طيبة)لتنظيم الرحلات
،وقالت :أسأل الله أن تكون رحلة مكللة بحب الوطن
ويعد برنامج(عيش السعودية)  أحد البرنامج الوزارية الوطنية للمجال الإجتماعي بإدارة نشاط الطالبات، يهدف إلى تعزيز قيم المواطنة لدى الطالبات، وتبنته الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالتعاون مع وزارة التعليم وتنفذه بالشراكة مع شركات سياحية لتنفيذ الرحلات السياحية وتوفير كل الإمكانيات المتاحة للطالبات للتعرف على أهم المعالم التاريخية والحضارية في بلادهم بكل يسر وسهولة.
ويعتمد البرنامج بشكل رئيسي على الرحلات كأهم الوسائل التي يمكن أن تحقق تقوية علاقة المواطن بوطنه من خلال تعريفه بوطنه خارج مجتمعه الذي نشأ فيه، فالمملكة مفعمة بالشواهد التي تؤكد عمق تاريخه وتميز الحاضر، والإمكانات الهائلة لمستقبل زاهر، فمساحتها الشاسعة تضم عدداً كبيراً من المواقع الأثرية والتاريخية، بالإضافة إلى التنوع الجغــــرافـي والبيئي مع إمتزاجهـــــا بثقافات منوعة.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى