الصحةشريط الاخبار

مستشفى شرق #جدة يدشن رسمياً السعة الإستيعابية القصوى بـ ( 300 ) سرير

عبدالله الينبعاوي_جدة:

دشن سعادة مدير الشئون الصحية بمحافظة جدة الدكتور مشعل السيالي ، السرير رقم ( 300 ) بمستشفى شرق جدة والذي يتمم عملية التشغيل لكامل الطاقة الإستيعابية السريرية للمستشفى مما يعد نقلة نوعية في مجال رفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة .
ويعتبر مستشفى شرق جدة من أكبر وأحدث المنشأت الطبية بمحافظة جدة ويشتمل على منظومة متكاملة من الخدمات الطبية التشخيصية والعلاجية والأقسام الحاصله على اعتماد هيئة التخصصات الطبية كمراكز تدريبية تنفذ أحدث البرامج المعتمدة و تتضمن : قسم الباطنة بتخصصاتها المختلفة والجراحة والمخ والأعصاب والعظام والعيون والأنف والأذن والحنجرة والأسنان ويحتوي المستشفى بداخله على قسم موسع للنساء والولادة والأطفال كأكبر قسم للتوليد بجدة وقسم خاص بطب حديثي الولادة بجميع تخصصاته بالإضافة إلى الأقسام الطبية الأساسية الأخرى التي تخدم المرضى كما أنها تضم بداخلها كادر طبي متميز وعلى مستوى عالي من التأهيل الطبي بالإضافة إلى وجود أحدث التجهيزات والتقنيات الطبيه بالمستشفى .
كما يتفرد مستشفى شرق جدة بعدة تخصصات طبية : كمراكز علاجية منها مركز علاج إضطرابات النمو والسلوك ، ومركز علاج الألم ومركز الأورام ، وجراحة اليوم الواحد ووحدة خاصة بالحروق ومختبر متكامل التجهيز بأحداث المواصفات العالمية الحديثة وفق معايير الجودة إلى جانب العيادات الخارجية بكامل تخصصاتها الطبية المجهزة وفق أحدث التجهيزات الطبية الحديثة لتقديم أفضل رعاية صحية كما تم توسعة قسم الطوارئ لإستقبال أعلى نسبة ممكنة من المراجعين كذلك أصبحت المستشفى تلبي إحتياج عدد كبير من سكان محافظة جدة .

والجدير بالذكر أن مستشفى شرق جدة قد تم إفتتاحه رسمياً بتاريخ 20/6/1437هـ. وكان في بداية مراحله الأولى للتشغيل يعمل بشكل جزئي من خلال أقسام محدودة الخدمات حيث وضعت خطة تشغيلية خاصة على عدة مراحل ليتم تجهيزه بإستقطاب أفضل الكوادر المؤهلة والطواقم الصحية وتجهيزه بأهم التقنيات الطبية الحديثة حتى وصل إلى أخر مراحله اليوم بيد أعلى الكفاءات من خلال تنفيذ خطط إستراتيجية .
وتشمل السعة الجديدة كلاً من : العناية المركزة والتي أصبحت سعتها الإستيعابية مايقارب ( 62 ) سرير ، أما الجراحة والتي تضم عدة غرف للعمليات أصبحت طاقتها الإستيعابية ( 80 ) سريراً ، قسم النساء والتوليد ( 40 ) سريراً ، الطوارئ بجميع وحداته ( 41 ) سرير .

وقد أبدى المدير التنفيذي للمستشفى الدكتور ماجد المورقي ، سعادته البالغة بهذا التدشين مؤكداً بأن نجاح مستشفى شرق جدة في الوصول إلى هذه المرحلة التشغيلية رغم الصعوبات الحالية وإستحداث العديد من الأقسام العلاجية وعيادة الرعاية العاجلة قد تحقق بتوفيق الله عز وجل أولاً وأخيراً ثم بدعم متواصل من سعادة مدير الشئون الصحيه بجدة وبجهود كلاً من منسوبي ومنسوبات المستشفى من كوادر فنية وإدارية طوال السنين الماضية منذُ إفتتاح المستشفى وبدء تشغيله الفعلي مروراً بالمرحلة التي يعيشها اليوم المستشفى كغيره من المستشفيات والمرافق الصحية على مستوى العالم خلال جائحة كورونا المستجد والتي نأمل من الله عز وجل أن تنتهي قريباً و أن تمر هذه الأزمة على خير قريبا .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى