الدولية

وسائل إعلام أمريكية: وضع عشرات من عناصر الخدمة السرية قيد الحجر الصحي الاحترازي

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن وضع عشرات من عناصر الخدمة السرية قيد الحجر الصحي كإجراء احترازي ، وذلك بعد أن حضروا مسيرة للرئيس دونالد ترامب في ولاية أوكلاهوما في نهاية الأسبوع الماضي، حيث ثبت إصابة بعضهم بفيروس كورونا المستجد.

وتم نشر القصة للمرة الأولى في صحيفة واشنطن بوست، وقال مسؤول لم يذكر اسمه إن عدد هؤلاء الأشخاص يقدر على الأقل بالعشرات.

وقبل المسيرة، قال فريق الحملة الانتخابية للرئيس الأمريكي إن ستة من الموظفين ، ومن بينهم اثنان من موظفي الخدمة السرية كانت نتائج فحصهم لفيروس كورونا إيجابية وذلك بعد السفر إلى تولسا ، حيث انطلقت المسيرة.

وجاءت نتائج اختبار اثنين آخرين من العاملين إيجابية فيما بعد .

وأثار الرئيس ترامب الانتقادات بعد المضي قدما في المسيرة الانتخابية على الرغم من ارتفاع عدد الضحايا المسجلين في أوكلاهوما.

وتم إعطاء الحاضرين أشرطة فحص الحرارة ومعقم اليدين ، ولكن لم يكن مطلوبًا منهم ارتداء أقنعة الوجه.

وقالت الحملة إنها تلقت مليون طلب تذاكر، ولكن حضر 6200 شخص فقط في الملعب الذي يتسع لـ 19200 مقعد.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق