الدولية

استقالة وزير الصحة النيوزيلندي بسبب #كورونا

أعلن وزير الصحة النيوزيلندي ديفيد كلارك اليوم الخميس استقالته من منصبه وترك حكومة رئيسة الوزراء جاسيندا أردرن.

وجاء القرار المفاجئ بعد أشهر متراكمة من الغضب الشعبي بسبب تقصير كلارك في أداء وظيفته أثناء وبعد إغلاق كوفيد-19.

وأكد كلارك أن رئيسة الوزراء قبلت استقالته. وسيبقى عضوا في البرلمان ويشارك في الانتخابات المقبلة في 19 سبتمبر.

وتعرض كلارك لانتقادات شديدة بسبب تعامله السيئ مع مرافق العزل المدارة التي تستقبل المسافرين الذين يصلون إلى البلاد لمدة 14 يوما للحد من انتشار كوفيد-19.

وقالت تقارير إن مريضين بكوفيد-19 غادرا مركز العزل المُدار في وقت أبكر مما كان متوقعا ودون إجراء اختبار.

كما خرق الوزير قواعد الإغلاق وذلك باصطحاب عائلته إلى الشاطئ.

وقال كلارك في بيان “لا يخفي سرا أن الصحة حقيبة صعبة. لقد بذلت كل جهدي. لكن أصبح من الواضح لي بشكل متزايد أن استمراري في هذا الدور ينتقص من استجابة الحكومة الشاملة للجائحة العالمية”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق