الدولية

أمريكا وفرنسا تدعمان جهود المملكة في اليمن

أكد سفراء كل من الولايات المتحدة وفرنسا لدى اليمن دعم بلديهما للدور الإيجابي للمملكة العربية السعودية تجاه اليمن ووحدته وأمنه واستقراره وللجهود التي تبذل لتنفيذ اتفاق الرياض.

جاء ذلك خلال لقاءين منفصلين جمع رئيس البرلمان اليمني سلطان البركاني في مدينة الرياض اليوم مع كل من السفير الأمريكي كريستوفر هينزل، والسفير الفرنسي كريستيان تيستو. وثمن المسؤول اليمني والسفير هينزل الدور الإيجابي للمملكة تجاه اليمن بما يحفظ وحدته وأمنه واستقراره وسلامة أراضيه وينهي معاناة شعبه.

وقال هينزل: إن الولايات المتحدة الأمريكية ستعمل مع شركائها الدوليين لدعم كل الجهود والإسهام في رفع المعاناة عن الشعب اليمني، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

وأضاف أن واشنطن أنها ستظل شريكاً فاعلاً مع اليمن وستقدم كل ما بوسعها من دعم للخطط السياسية والاقتصادية والإنسانية كافة لليمن والعمل مع دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والمجتمع الدولي لتحقيق تطلعات الشعب اليمني وإحلال السلام على أرضه.

وأكد السفير الفرنسي لدى اليمن من جهته، دعم بلاده للجهود التي تبذل لتنفيذ اتفاق الرياض من خلال ما تقوم به المملكة للحفاظ على أمن اليمن ووحدته وسلامة أراضيه وكذلك المبادرة التي أطلقها المبعوث الأممي لوقف إطلاق النار والجانب الاقتصادي والإنساني وخطة السلام الشامل وفقاً للمرجعيات.

​وقال السفير تيستو: إن فرنسا ستعمل مع المجتمع الدولي لتقديم الدعم وإنهاء معاناة اليمنيين.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق