المجتمع

في ذكري البيعة…جولات خارجية وإنجازات داخلية توثق مسيرة ملك العزم والحزم سلمان التنموية.

هناء حسين : نقلاً عن :
بقلم نوره محمد-سفيرة السعادة-الرياض

يصادف يوم الخميس الثالث من شهر ربيع الاخر ١٤٣٩هجرية، الذكري الثالثة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود-حفظه الله-مقاليد الحكم.
ويحتفي الوطن والمواطنون والمقيمون فيها بهذه الذكري بقلوب ملؤها الحب والأمن والاطمئنان والإنجاز والعطاء، في مجالات الحياة وصنوفها، فيرون عجلة التطور وتحديث أجهزة ومؤسسات الدولة تمضيان سويا مع مواصلة تنفيذ المشروعات التعليمية والصحية والتنموية في مختلف أنحاء المملكة.
وحينما أري أنحاء المملكة العربية السعودية-وأنا مواطنة سعودية تحمل لقب سفيرة السعادة المستحقة من العديد من الجمعيات الخيرية والانسانية ولله الحمد قد تحولت بلادي إلي ورش عمل وبناء، فإننا نشكر الله-عز وجل-في وقت يمر العالم فيه بأزمات أمنية وأقتصادية ومالية وتنموية وسياسية، ذلك أن بلادنا بقيادة ملكنا وولي عهده الامين-تسعي من خلال إخلاصهما وتفانيهما-يحفظهما الله-الي توفير الخير والرفاهية للمواطن بجنسيه الذي يبادلها الحب والولاء في صورة جسدت أسمي معاني التفاف الرعية حول القائد.
أختتم مبايعتي بالقول إننا جزء من هذا العالم ونحن عضو فاعل في الاسرة الدولية-من هنا نحن في المملكة العربية السعودية حكومة وشعب محل تقدير الدول والمنظمات والهيئات الانسانية بما تقدمه بلادنا الحبيبة من مساعدات لشعوب العالم المحتاجة في أوقات الكوارث والمحن!
حفظ الله بلادنا من كل شر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق