أخبار منوعة

سحابة غريبة تحلق فوق مدينة نيو مكسيكو تجلب رياحا عاصفة

ظهرت سحابة غريبة فوق مدينة نيو مكسيكو تشبه بشكل غريب السفينة الضخمة في فيلم الخيال العلمي للغزو الفضائي للأرض، Independence Day عام 1996.

وعلى الرغم من تداول العديد من نظريات المؤامرة حول السحابة كونها غزوا فضائيا، إلا أنها في الواقع ظاهرة طقس معروفة باسم “السحابة الخارقة” والتي تتشكل عندما تصطدم الجبهة الأمامية الباردة للعواصف بالهواء الدافئ الرطب.

ووقع التقاط مقطع فيديو يصور حدث الطقس هذا في كلوفيس في 23 يونيو، حيث يمكن رؤية غروب رائع مع البرق وهو يضرب وسط السحابة الضخمة على شكل قرص.

كما تدفقت الأمطار الغزيرة أيضا على المدينة أدناه، ما تسبب في حدوث رياح قوية، ولكن لم تتسبب العاصفة في أضرار كبيرة.

وتم تصوير حدث الطقس النادر من قبل كريستيان هيرنانديز الذي صرح في قناة “فوكس 5”: “كان غروب الشمس جميلا حيث اقتربت سحابة خارقة مذهلة من المدينة في ذلك المساء”.

ويشار إلى أن هذه الظاهرة المخيفة للمناخ وقع تسميتها رسميا كنوع جديد من السحب في أطلس السحاب العالمي عام 2018.

ووفقا لقاموس الطقس الخاص بـ AccuWeather، فإن “السحابة الخارقة” هي “سحابة أفقية منخفضة على شكل إسفين، مرتبطة بجبهة عاصفة رعدية”. وهي عادة إشارة إلى أن العاصفة تقترب.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق