المجتمع

هناء حسين
تصوير :سلاف ماجد جواد
:مكة المكرمة :-

في إطار سعيها الحثيث في تطوير أداء موظفات الجمعية والإرتقاء بمستوى الكوادر البشرية عقدت رئيسة جمعية أم القرى القرى الخيرية الدكتورة /هانم ياركندي إجتماعا مع الموظفات ضم الإجتماع عضوتي مجلس الادارة الأستاذة /فاتن محمد حسين،والأستاذة/ زينب فلمبان ،ومديرة عام الجمعية الأستاذة /أريج صيرفي
وكان الهدف من اللقاء الإطلاع عن كثب على رغبات الموظفات والرد على تسالاتهن لتوفير أقصى درجات الراحة في العمل والإنسجام التام
لهن
وأكدت رئيسة الجمعية في بداية لقائها على حرصها لعقد تلك الإجتماعات مع العاملين حيث سيلحقها سلسلة من زيارات للمراكز، والإطلاع على سير العمل، مضيفة أن الهدف من اى اللقاء هو الإستماع لمطالب الموظفات والسعى لحل كافة المشكلات التى تواجههن،كما اوضحت الدكتورة/ ياركندي عبر كلمتها تحت عنوان :(ثقافة العمل الخيري وتحفيز العاملين عليه) ، أن العمل الخيري جزء لا يتجزأ عن حياتنا ولنا الأجر العظيم بكل خطوة ،وأشارت الدكتورة / ياركندي إلى تجاربها و إنجازاتها في مسيرتها العلمية والعملية والخيرية للجمعية منذ إفتتاحها ،ومن جانبها أشارت عضوة مجلس الإدارة المشرفة المالية وقسم العلاقات العامة
الأستاذة/فاتن محمد حسين إلى تشجيع دور التطوع
وتبني الأفكار الإبداعية نظراً لأهمية دور المتطوع لوطنه
ودينه ، مشيرةً إلي أن التطوع محكوم بضوابط تتناسب مع وجهة العمل، والمتطوع يقدم خدماته لوطنه بمثابة رد
للجميل،كما أشارت إلى أن منسوبي أي مؤسسة لابد لهم من التعرف على رؤية ورسالة و أهداف وقيم الجهة التي يعملون بها،
فيما تحدثت عضوة مجلس الادارة مشرفة قسم مجالس الأحياء الأستاذة/ زينب فلمبان حول أهم التحديات في المجال الخيري بالنسبة للجمعيات الخيرية والأفراد للمساهمة الفعالة في مواجهة التحديات من خلال تنظيم وتشجيع العطاء الخيري ، وتطوير منظومة التطوع للممارسين الصحيين .
وفى نهاية اللقاء تم فتح باب الحوار والإستماع لاسئلة وإستفسارات العاملين والتى شارك في الرد عليها المسؤولات محققين سياسة الشفافية والوضوح،
الجدير بالذكر أن الجمعية
تحقق إنجازات غير معهودة
خلال الثمان السنوات الماضية، في مجلس إدارة الجمعية الحالي برئاسة
الدكتورة/هانم ياركندي، وعضوات مجلس الإدارة
بعد رئاسة الدكتورة/يارك5
مجلس إدارة الجمعية منذعام (1430)هجرية، وضمن عملهن التطوعي لصالح الجمعية
،حيث تحققت العديد من الإنجازات من أهمها:-
أولا : تأسيس ملتقى ربيع العمر للسيدات كبيرات السن بالجمعية
ثانيا : دراسة الواقع الفعلي للجمعية لتحليل الفجوة الإدارية
ثالثا : إعداد لائحة تنظيم العمل
رابعا : إعادة هيكلة الجمعية
خامسا : إعادة كتابة عقود لجميع موظفات الجمعية
سادسا : إنجاز دليل للعمل
وإجراءاته في جميع مراكز الجمعية
سابعا :تأسيس مركز السيدة خديجة للإرشاد الأسري
والإستشارات النفسية .
ثامنا : تأسيس قاعتي تدريب بمقر الجمعية لإقامة ورش العمل والدورات
تاسعا :تحويل القسم التأهيلي للجمعية إلى معهد جمعية ام القرى الخيرية النسائية للتدريب بشهادات معتمدة من مؤسسة التدريب التقني المهني .
عاشرا : تطوير و توثيق عدد من أعمال الجمعية في النواحي الإدارية و المالية و تقنية المعلومات و الدعم الفني و تنظيم أعمال الموارد البشرية .
الحادي عشر : بناء نظام الجودة في الجمعية و تمكين الجمعية من الحصول على شهادة الآيزو الإدارية عام(١٤٣٤هـ) كما تم وضع الخطة الإستراتيجية
وتطويرها في عهد المجلس الحالي .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق