الدولية

متحدث محور أبين: أحبطنا محاولة تقدم القوات اليمنية

قال المتحدث الرسمي لمحور أبين، الناطق باسم المنطقة العسكرية الرابعة النقيب محمد النقيب، أن القوات اليمنية بجبهة أبين أطلقت نيران كثيفة من مختلف الأسلحة على مواقع القوات الجنوبية.

وأضاف النقيب أن “القوات الحكومية هدفت من ذلك الغطاء الناري تنفيذ هجوم، إلا أن قواتنا المسلحة الجنوبية وعبر شبكتها النارية عالية الجاهزية والدقة، تمكنت من إسكات نيرانهم وكسرت نوايا الهجوم المضاد”.

وأشار النقيب إلى أن “القوات الجنوبية كسرت الليلة ثالث هجوم منذ إعلان اتفاق وقف إطلاق النار”.

وأكد المتحدث الرسمي لمحور أبين “الالتزام بالهدنة رغم الخروقات” حيث قال: “إن قواتنا ملتزمة باتفاق وقف إطلاق النار من منطلق التزامنا الثابت باتفاق الرياض وحرصنا على نجاحه”.

وتابع قائلا: “لكننا وفي الوقت نفسه ملتزمون بالتصدي الحازم والدفاع الباسل على أنفسنا وشعبنا من مليشيات تهاجم لإفشال اتفاق الرياض”.

وكان نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، هاني بن بريك، قد اعتبر أن الشرعية في اليمن، ستدفن سياسيا في حال عدم التزامها بتنفيذ اتفاق الرياض.

وقال بن بريك إن “مستقبل الشرعية اليمنية مرهون بتنفيذ اتفاق الرياض، ومنه نقل كافة القوات من أبين و شبوة وحضرموت إلى الجبهات ضد الحوثيين وليس العكس”.

وشدد بن بريك على أن “أي اتفاق بين الانتقالي والشرعية دون تنفيذ هذا الإجراء، سيفشل، أما التحشيد نحو الجنوب فهو مؤشر على سوء النوايا”.

وكانت “رويترز” أفادت في يونيو الماضي، بأن السعودية اقترحت إطارا جديدا لإنهاء الخلاف المستمر في جنوب اليمن بين الحكومة المعترف بها دوليا والمجلس الانتقالي الجنوبي.

ويدعو الاقتراح الجديد إلى وقف إطلاق النار في محافظة أبين وإلغاء المجلس الانتقالي حالة الطوارئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق