المحليةشريط الاخبار

خطيب #المسجد_النبوى  : من المواسم الفاضلة أيام العشر الأولى من شهر ذي الحجة الموفق من جعلها موسمًا يستثمره في الصالحات

الحدث – المدينة المنورة

أكد فضيلة الشيخ الدكتور حسين بن عبدالعزيز آل الشيخ إمام وخطيب المسجد النبوي في خطبة الجمعة اليوم أن من المواسم الفاضلة أيام العشر الأولى من شهر ذي الحجة ، الموفق من جعلها موسمًا يستثمره في الصالحات ، والسعيد من بادر فيها بالمسابقة إلى أنواع الطاعات والأعمال الصالحات ، قال تعالى ( لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ ) .

وأوضح فضيلته أن الله سبحانه قد أقسم بها مما يدل على شرفها وعظيم فضلها ، قال تعالى ( وَالْفَجْرِ & وَلَيَالٍ عَشْرٍ ) ، والليال العشر هي ليال عشر ذي الحجة.

وأضاف فضيلته يا من تبتغي الفلاح وتنشد الخير والصلاح تاجر مع ربك بالأعمال الصالحة ولا تفوت هذه الأيام الشريفة بل انتهزها بالخيرات وبادر فيها إلى ما فيه عظيم الأجر وجزيل الفضل .

واختتم فضيلته الخطبة بالإشارة إلى أن إذا هل هلال ذي الحجة وأراد الإنسان أن يضحي فعليه أن يجتنب الأخذ من ظفره أو شعره حتى يضحي ، قال النبي صلى الله عليه وسلم ( إذا رأيتم هلال ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي فليمسك عن شعره وأظفاره ) .

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق