المحليةشريط الاخبار

وكيل #جامعة #الملك_سعود : تطبيق نظام الجامعات الجديد خطوة عظيمة وثقة سامية كريمة

الحدث – الرياض :

رفع وكيل جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله بن سلمان السلمان أسمى آيات الشكر والعرفان والامتنان الى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظهم الله بمناسبة صدور الأمر السامي الكريم بتطبيق نظام الجامعات الجديد بمسار الاستقلال على ثلاث جامعات وعلى رأسها جامعة الملك سعود، وقدم الشكر والتقدير لمعالي وزير التعليم رئيس مجلس شؤون الجامعات الدكتور حمد آل الشيخ على دعمه ورعايته ومتابعته الحثيثة لكل مايخدم تطوير ورفع كفاءة التعليم الجامعي. كما قدم الدكتور السلمان خالص التهاني والتبريكات إلى جميع منسوبي جامعة الملك سعود بمناسبة صدور الأمر السامي الكريم على مسار استقلال الجامعة وفق النظام الجديد.
حيث قال: نهنئ أنفسنا في هذا الحدث الاستثنائي والتاريخي الفريد من نوعه الذي يعتبر الحدث الأهم للجامعة على مدار السنوات الماضية، وذلك لأن هذا النظام تحول جذري في مسيرة الجامعة سوف يؤدي بحول الله إلى رفع الإنتاجية وزيادة الكفاءة والمرونة في سبيل الصعود بهذا الكيان الاكاديمي العريق إلى المصاف الاكاديمية المتقدمة، فالمرحلة القادمة ستكون مفصلية وجميع منسوبي الجامعة على دراية وقدرة للعمل على تحقيق تطلعات القيادة الكريمة والرشيدة، فالعمل في هذا السياق هو بنطاق شامل حيث يتناول تحقيق الاستقلالية الأكاديمية والمالية والإدارية، ويعتبر نقلة نوعية مميزة نحو تحقيق رؤية المملكة التي رسمتها القيادة الحكيمة ، اضافة إلى تفعيل استثمار الموارد الذاتية وإيجاد مصادر تمويل جديدة، والسماح للجامعة بتأسيس الشركات الاستثمارية والأوقاف، وإقرار اللوائح المنظمة للجمعيات والكراسي البحثية ومراكز البحث مما يعزز الابتكار وريادة الأعمال في الجامعة، وعلى ضوء ذلك ستتمكن الجامعة من خلاله الى العمل بشكل فعّال نحو التميز والمنافسة العالمية في مخرجات ونواتج التعليم والبحث العلمي ورفع الكفاءة والإنتاجية والتميز والإبداع بإذن الله.
وقال الدكتور السلمان، إن إختيار جامعة الملك سعود في طليعة الجامعات التي ستطبق النظام وفق المعايير والمؤشرات المعتمدة هو محل اعتزاز الجامعة بالثقة الكريمة، وفي نفس الوقت مسؤولية كبيرة تتطلب عمل دؤوب وجهد متواصل لتحقيق الغاية والهدف من ذلك، فكل فرد في هذه الجامعة هو ركيزة أساسية ودافع مهم نحو تحقيق النجاح في المرحلة.
وأكد الدكتور السلمان، أن التعليم يلقى كل العناية والاهتمام من ولاة الأمر ايدهم الله وعلى رأسهم سيدي خادم الحرمين الشريفين حيثُ قال حفظه الله: “تمثل الجامعات مركز نهضة الأمم، ولها رسالة تتمثل بالمساهمة في تحقيق التنمية في أبعادها الشاملة وترسيخ الوحدة الوطنية”.
وأضاف الدكتور السلمان قائلاً: لذلك نحن في فترة سباق وتحدي مع الزمن لتحقيق طموحات قيادتنا الرشيدة، والجهود يجب أن تتظافر من أجل أن تكون جامعة الملك سعود عند التطلعات وتحمل تجربة ناجحة يحتذى بها.
وأختتم الدكتور السلمان، لا تزال المنجزات العظيمة تترا في عهد خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله -وبعناية سمو ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان حفظه الله، داعين المولى عز وجل أن يمتع خادم الحرمين الشريفين بالصحة والعافية وأن يمده بعونه وتوفيقه، وأن يحفظ سمو ولي عهده الأمين لمواصلة البناء والتطوير في جميع مجالات التنمية، سائلاً الله عز وجل أن يحفظ هذا الوطن الغالي ويديم عليه نعمة الأمن والأمان والاستقرار والرخاء

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق