أخبار منوعة

محام: المتطوع المحتجز جراء حريق كاتدرائية نانت لا علاقة له بالحادث

الحدث :
قال محامي لاجئ رواندي يبلغ من العمر 39 عاما، احتُجز بعد حريق في كاتدرائية يعود بناؤها للقرن الخامس عشر في مدينة نانت الفرنسية، إن لا صلة مباشرة لموكله بهذا الحادث.

رجل إطفاء يحاولون إخماد حريق اندلع داخل كاتدرائية في مدينة نانت بغرب فرنسا يوم السبت. تصوير: ستيفاني ماهي – رويترز.
وقال المحامي كونتون شابير للصحفيين يوم الأحد ”على حد علمي، ومثلما يتضح من الأمور، لا يوجد شيء يربط موكلي مباشرة بحريق الكاتدرائية. أود أن أذكر الجميع بافتراض براءة موكلي“.

وأضاف ”الساسة يتدخلون في الوضع“.

ونقل تلفزيون (إل.سي.إي) الفرنسي يوم الأحد عن المدعي العام بيير سين قوله إن الرجل، الذي لم يُكشف عن اسمه، يعمل متطوعا في الكاتدرائية وكان مسؤولا عن إغلاق المبنى مساء يوم الجمعة.

وأضاف سين أن الرجل محتجز لتوضيح تناقضات بخصوص مواعيد عمله.
كان المدعي العام ذكر يوم السبت أن ثلاثة حرائق اندلعت في الموقع وأنه لم تكن هناك علامات على اقتحامه. وقالت السلطات إنها فتحت تحقيقا في الحادث الذي يشتبه بأنه كان متعمدا.

وقال راعي الكنيسة الأب إيبير شامبينوا لتلفزيون (بي.إف.إم) إن الرجل المحتجز عمل لعدة سنوات في الكاتدرائية وإنه يثق به تماما.

واندلعت النيران داخل الكاتدرائية في الصباح الباكر يوم السبت، وتصاعدت ألسنة ضخمة من اللهب داخل المبنى قبل أن يتمكن رجال الإطفاء من احتواء الحريق وإخماده تماما بعد ظهر يوم السبت.

ويأتي الحريق بعد ما يربو بقليل على عام واحد من تعرض كاتدرائية نوتردام التاريخية في باريس لحريق التهم سقفها وبرجها الرئيسي.
المصدر – رويترز:

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق