الحدث الثقافي

#كورونا يقتل الموسيقى أيضًا.. مجلة Q البريطانية تتوقف عن الصدور

توقفت مجلة Q الموسيقية البريطانية عن الصدور بعد 34 عاما، بسبب التراجع الكبير الذي طال مبيعاتها، بسبب جائحة فيروس كورونا.

وأعلن تيد كيسلر، رئيس تحرير المجلة الشهرية، إغلاقها في تغريدة على حسابه على تويتر قائلا إن الجائحة أضرت بنشاط المجلة.

وقال كيسلر في رسالة بالعدد الأخير “علي أن أعتذر بشدة لفشلي في ضمان استمرار Q.. لقد كانت العمليات ضعيفة طوال فترتي، ولجأنا لطرق مختلفة كي نبقى في سوق نشر تنطوي على تحديات ومصاعب جمة. لكن كوفيد-19 جاء فقضى على ذلك كله”. وسيصدر العدد الأخير يوم 28 يوليو.

وكانت مجموعة Bauer Media ومقرها ألمانيا، وهي الشركة الأم لـ Q، قد عرضت المجلة الموسيقية للبيع في مايو أيار الماضي بعد تراجع حاد في المبيعات وإيرادات الإعلانات أثناء الجائحة.

وقالت المجموعة إن مجلة Modern Classic ستتوقف أيضا عن العمل لأن الشركة لم تتمكن من العثور على مشترين جدد للمطبوعتين.

كان الصحفيان في مجال الموسيقي مارك إلين وديفيد هيبوورث قد أسسا مجلة Q عام 1986 لتنطلق إلى عالم الشهرة بعد ذلك من خلال موضوعاتها المطولة عن نجوم الروك البريطانيين.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق