الدولية

التوتر بين واشنطن وبكين: الولايات المتحدة تطلب من الصين إغلاق قنصليتها في مدينة هيوستن

طلبت الولايات المتحدة من الصين إغلاق قنصليتها في مدينة هيوستن بولاية تكساس بحلول يوم الجمعة – وهي خطوة وصفتها بكين بأنها تشكل “استفزازا سياسيا”.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن القرار اتُخذ بهدف حماية حقوق “الملكية الفكرية الأمريكية”.

لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، وانغ وينبين، قال إن هذه الخطوة “شائنة وغير مبررة”.

وصَدَر البيان الأمريكي في أعقاب تصوير أفراد مجهولين وهم يحرقون أوراقا في براميل قمامة في فناء مبنى القنصلية.

ويتصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والصين منذ فترة. وتصادمت إدارة الرئيس دونالد ترامب، بشكل متكرر، مع بكين بسبب قضايا تجارية وتفشي فيروس كورونا، إضافة إلى فرض الصين قانونا أمنيا جديدا مثيرا للجدل في شبه جزيرة هونغ كونغ.

واتهمت وزارة العدل الأمريكية، الثلاثاء، الصين برعاية قراصنة يستهدفون مختبرات تُطَوّر لقاحات لعلاج وباء كوفيد-19.

ووجهت سلطات التحقيق الأمريكية لمواطنين صينيين تهم التجسس على شركات بحث أمريكية، والحصول على مساعدات من عملاء للحكومة الصينية للقيام بسرقات الكترونية أخرى.

وحثت الصين الولايات المتحدة على إعادة النظر في قرارها، قائلة إنه في حال أصرت واشنطن على “المضي قدما في هذا الطريق الخاطئ، فإن الصين سترد باتخاذ إجراءات مضادة صارمة”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى