الاقتصادشريط الاخبار

اتفاقية تعاون بين “#غرفة_مكة” و”النادي الثقافي” لإثراء المجتمع المكي

لتنسيق البرامج التدريبية والندوات والفعاليات والملتقيات:

الحدث  – مكة المكرمة

وقعت الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة أمس مذكرة تفاهم مع نادي مكة الثقافي الأدبي بهدف تعزيز أواصر التعاون في المجالات الثقافية، والتدريبية، الفعاليات، الملتقيات والندوات، والتعاون بين الطرفين لتنسيق البرامج التدريبية والندوات والفعاليات والملتقيات، فضلا عن تبادل الزيارات العلمية، والبحثية، والتدريبية، والأعمال الثقافية بين الطرفين.
كما تهدف المذكرة التي وقعها عن غرفة مكة المكرمة الأمين العام المهندس عصمت عبدالكريم معتوق، وعن نادي مكة الثقافي الأدبي رئيس مجلس إداراته الدكتور حامد صالح الربيعي، إلى تعضيد التعاون بين الطرفين في مجال إعداد الأبحاث والدراسات والإحصائيات الخاصة بالمكاتب الاستشارية بمكة المكرمة بغية حصر معوقات القطاع وطرح الحلول وعمل الاستراتيجيات للرقي ورفع كفاءة الخدمات الاستشارية بمكة المكرمة.
وأوضح أمين عام غرفة مكة المكرمة أن المذكرة تأتي إتساقا مع دور الغرفة في السعي لتطوير قطاعات الأعمال وخلق بيئة محفزة للاستثمار في المجتمع المكي، مبينا أن الغرفة كوًنت لجانا نوعية، منها لجنة المكاتب الاستشارية والتي تعنى في واحد من أهم أهدافها بمصالح المكاتب الاستشارية، وذلك بإيجاد حلول لمعوقاتهم ورفع كفاءة العمل الاستشاري.
وبيًن أمين غرفة مكة المكرمة أن الاتفاقية تسعى في سبيل تحقيق اهدافها إلى عمل الاستراتيجيات والدراسات والإحصائيات بهدف تنمية القطاع، ولما كان نادي مكة الثقافي يعد من أهم المراكز الثقافية بمكة المكرمة ولما يحظى به المجتمع المكي من نخبة المثقفين والأدباء، جاءت هذه المذكرة دعما للقطاعات المعنية.
من جهته رحب رئيس لجنة المكاتب الاستشارية لغرفة مكة المكرمة سيف عبدالله التركي بالاتفاقية، مشيراً أنها تأتي حرصاً على تحقيق تعاون مثمر بناء بين غرفة مكة المكرمة ونادي مكة الثقافي الأدبي في المجالات الثقافية، والتدريبية، الفعاليات، الملتقيات والندوات، وسعياً لتطوير ودعم أُطر التفاهم المشترك لدى كل من الطرفين لتعزيز العلاقات، وإثراء المجتمع المكي من خلال تبادل الخبرات في مجالات التعاون المشترك.

 

 

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق