الدولية

بعد إعلان أول حالة اشتباه بكورونا.. “طوارئ قصوى” في كوريا الشمالية

أعلنت كوريا الشمالية، “حالة طوارئ قصوى” بعد رصدها شخصا يشتبه في إصابته بعدوى فيروس كورونا المستجد، فيما كانت تصر على مدى أشهر بخلو البلاد من المرض، بحسب روينرز

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الرسمية في كوريا الشمالية أن السلطات الصحية رصدت في مدينة كيسون شخصا يشتبه في إصابته بالفيروس عاد إلى البلاد يوم 19 يوليو، واصفة الحادث بـ”الحالة الطارئة”

وأضافت الوكالة أن زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، دعا على خلفية هذه التطورات إلى عقد جلسة عاجلة للمكتب السياسي لحزب العمال الكوري الحاكم في البلاد

ومن بداية تفشي فيروس كورونا المستجد في أواخر 2019 وحتى إعلانه رسميا جائحة نفت سلطات كوريا الشمالية وجود أي حالات للإصابة بالمرض في أراضيها

وقال كيم جونغ أون، في وقت سابق، إن بلاده تمكنت من منع تسلل الفيروس لأراضيها بفضل الإجراءات العقلانية والمتسقة من قبل الشعب والحزب

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى