الدوليةشريط الاخبار

#ألمانيا تعلق بيع السلاح إلى #تركيا وتدين تدخلاتها في #ليبيا

الحدث – برلين

أكد وزير الخارجية الألمانى هايكو ماس أن ألمانيا لن تصدر أى نوع من الأسلحة لتركيا سوى الأسلحة التى تستخدمها القوات البحرية.

وقال هياكو ماس، إنه نتيجة للمفاوضات مع فرنسا وإيطاليا، يمكن فرض عقوبات على الدول التي خرقت حظر الأسلحة فى ليبيا، مشيراً إلي أنقرة.

ولفت وزير الخارجية الألماني، إلي أن برلين لن توافق على أى صفقة أسلحة إلى تركيا عدا الأدوات والمركبات المستخدمة فى القوات البحرية، وأنهم قابلوا العديد من طلبات شراء الأسلحة من أنقرة بالرفض. 

وأضاف الوزير الألمانى، أنه على الرغم من كون تركيا شريك فى حلف شمال الأطلسى وتوليها مهام الحلف، إلا أن التدخلات التركية فى ليبيا لا يمكن قبولها أبدًا.

وأشار هايكو ماس إلى أن ألمانيا لن تتهاون مع القوى الأجنبية التى ترسل الأسلحة إلى ليبيا، قائلًا: “لقد توصلت ألمانيا مع فرنسا وإيطاليا إلى فرض عقوبات على الشركات التي ترسل الأسلحة إلى دول العالم الثالث، مثل ليبيا”.

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق