المحليةشريط الاخبار

البرنامج الوطني للتنمية يواصل صرف التعويضات المالية لأصحاب العقارات في نيوم خلال أيام العيد

الحدث – تبوك

يواصل البرنامج الوطني للتنمية المجتمعية في المناطق “تنمية” صرف التعويضات المالية لأصحاب العقارات الواقعة ضمن نطاق المرحلة الأولى من مشروع نيوم، بشكل يومي في مقر إمارة منطقة تبوك خلال يام إجازة عيد الأضحى، وذلك بمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك.

وشمل نطاق المرحلة الأولى من مشروع نيوم، يشمل مراكز (شرما، قيال، الخريبة، العصيلة، الصورة، بئر فحيمان)، ويأتي ذلك بعد إعلان البرنامج نهاية شهر شعبان عن الانتهاء من أعمال الحصر، وتم تنفيذ كل الأعمال الميدانية بدء من الحصر وانتهاءً بالإعلان عن البدء بإجراءات صرف التعويضات في وقت قياسي، وقبل المدة المحددة في الجدول الزمني لخطة البرنامج، وذلك حرصاً على تعويض المستفيدين على دفعات متتالية في أسرع وقت.

وأكد سمو أمير منطقة تبوك خلال تسليم التعويضات، في دفعتها الثانية أن «الإنسان السعودي يسر ويسعد بأنه مواطن في هذه البلاد، ويشعر بالاعتزاز والفخر لأن ولاة أمرهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد الأمين نذروا أنفسهم لخدمة دينهم أولاً ثم شعبهم وبلادهم، وما نقوم به هذا اليوم هو تأكيد لهذه الرعاية الكريمة»، مضيفاً: «أحمد الله أني كنت جزءاً من هذا الأمر الكبير الذي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، لإنماء هذا البلد ليس عمرانياً فقط، ولكن بشرياً، وهذا هو المهم».

وثمّن توجيهات ولي العهد السابقة بالموافقة على تخصيص قطعة أرض مجانية لكل من شمله التعويض سواءً في محافظة ضباء أو مدينة تبوك، بالإضافة إلى تقديم عدد من الحزم الاجتماعية والاقتصادية لهم، منوهاً بما أمر به الأمير محمد بن سلمان في بداية الأمر بأن التعويضات ستكون شاملة حتى للممتلكات التي لا يوجد لها صكوك وأوراق رسمية، ولن يُستثنى أحد.

 

 

المصدر – الجزيرة

مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى