الدولية

أمريكا تستدعي سفير زيمبابوي لديها بسبب وصف أحد دبلوماسييها بالبلطجي

استدعت الحكومة الأمريكية سفير زيمبابوي في واشنطن بعدما وصف مسئول بالحزب الحاكم المبعوث الأمريكي لزيمبابوي بأنه “بلطجي”، حسبما قالت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الثلاثاء.

واتهم باتريك تشيناماسا، المتحدث باسم الاتحاد الوطني الإفريقي لزيمبابوي – الجبهة الوطنية، الحكومة الأمريكية أمس الإثنين، برعاية الاضطرابات في زيمبابوي ودعم احتجاجات المعارضة المخطط لها 31 يوليو. كما هدد بطرد السفير الأمريكي بريان نيكولز، قائلا إنه يشارك في أعمال من شأنها تقويض البلاد.

وأضاف أن قيادة البلاد لن تتردد في اتخاذ طرد السفير الأمريكي “إذا استمر في الانخراط في أعمال التحريض على الاضطرابات وتمويلها، وتنسيق العنف وتدريب المتمردين”.

وقال تشيناماسا للصحفيين في هراري العاصمة، “لا يجب على الدبلوماسيين التصرف مثل البلطجية، وبريان نيكولز بلطجي”.

المصدر ـ الاهرام 

الوسوم
مبادروة ملتزمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق