فنوننبضة قلم

قصيدة هي أنجم، للكاتبة: سلوى الأنصاري

هي أنجم، قصيدة ولدت أثناء كتابة محور المآذن والطرقات في مبادرة فكر وفن ونشر:
‏ودع هريرة إن الركب ما رحلوا…
وهل تطيق جمالاً أيها الرجل
شمّاءُ، مرتفعٌ مصقولٌ جوانبها…
أمام (عداس) يرنو حولها الخجلُ
كأن وقوفها بجوار (الكوع )منقبةً…
تُحكى على مر العصور و تبتهلُ
(الخبزة)و( الهادي)و( الراية) تنافسها..
جمالاً يأسر الكون إطلالًا ويشتعلُ
(جرير)و(الريع)و(المدهون)كلهمُ…
قد أُكرِمَ النازلُ فيها حافٍ و منتعلُ
لئن قيل(الصادرة) و(ابن العباس) و(البجلي)..
لعمركَ تلك بيوتُ الله والحللُ
هي أنجم تضيء الكون قاطبةً…
فلا عزى ولا مناةَ ولا هبلُ

مبادروة ملتزمون

‫4 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق